العراق.. تجارة المشروبات الكحولية تحمل الموت لبائعيها

متفرقات

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/567629/

تتعرض متاجر بيع المشروبات الكحولية  في العراق لاعتداءات بين الحين والآخر من قبل من وصفتهم الحكومة بالإسلاميين المتطرفين. وباتت تجارة الكحول من أشد الأعمال خطورة في العراق، ويقول بعض بائعي هذه المشروبات إن الظروف المعيشية الصعبة والفقر الشديد كانا من أسباب إقدامهم على ممارسة هذا العمل.

تتعرض متاجر الكحول في العراق لاعتداءات بين الحين والآخر من قبل من وصفتهم الحكومة بالإسلاميين المتطرفين. وباتت تجارة الكحول من أشد الأعمال خطورة في العراق، ويقول بعض بائعي هذه المشروبات إن الظروف المعيشية الصعبة والفقر الشديد كانا من أسباب إقدامهم على هذا العمل.

وفي محافظة بغداد هناك حوالي 100 متجر مرخص لبيع المشروبات الكحولية، إضافة للمتاجر غير الشرعية. وقد تعرضت 30 منها خلال الشهرين الماضيين لاعتداءات حمّلت السلطات المسؤولية عنها الإسلاميين الأصوليين، غير أن بعض المسؤولين عزا هذه الهجمات إلى عدم قدرة سلطات البلاد على توفير الأمن والاستقرار في الشارع العراقي.

ويحرم الإسلام  بشكل قاطع شرب الخمور والاتجار بها ، كما أن هذه الظاهرة لا يشجع عليها غالبية المجتمع العراقي كونها تتنافى مع العادات والتقاليد الإسلامية.الا ان هناك في العراق اقليات دينية لا تحرم معتقداتهم شرب الخمور ، وقد دأبوا منذ مئات السنين على تناول الخمور دون ان يتعرضوا للمضايقات سواء من قبل السلطات او عامة الناس ، وذلك من جراء جو التسامح واحترام القانون الذي كان سائدا في العراق .

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية