رقيقة لتسريع عملية وضع انواع جديدة من الادوية

العلوم والتكنولوجيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/567612/

أقدم علماء أمريكيون على وضع رقيقة الكترونية ستسمح بتحديد مدى سمية الادوية في المراحل الابتدائية من ابتكارها.  ومن المتوقع ادخال عينات من الخلايا البشرية في هذا الجهاز ستسمح بمحاكاة رد فعل الجسم على هذا النوع من الدواء او ذاك.

أقدم علماء أمريكيون على وضع رقيقة الكترونية ستسمح بتحديد مدى سمية الادوية في المراحل الابتدائية من ابتكارها.  ومن المتوقع ادخال عينات من الخلايا البشرية في هذا الجهاز ستسمح بمحاكاة رد فعل الجسم على هذا النوع من الدواء او ذاك.

وقد كلف الرئيس باراك اوباما ثلاث مؤسسات باجراء دراسات في هذا المجال، حيث باشر العمل كل من معهد الصحة الوطني والادارة الفيدرالية لمسائل جودة الاغذية والادوية ووكالة مشاريع الأبحاث المتقدمة التابعة لوزارة الدفاع الامريكية ("DARPA"). وينبغي لهذه المؤسسات الثلاث وضع رقيقة الكترونية خاصة وادخال عدد من الخلايا البشرية فيه. وينوي العلماء تحديد مدى سمية دواء نسبة للانسان عن طريق تقصي ردود افعال هذه الخلايا على هذا الدواء.

وفي حال انجاح العلماء في ايجاد الرقيقة الالكترونية على أساس الخلايا البشرية سيحصل الباحثون على فرصة تحديد خطر استخدام الادوية التي قد تسيء لصحة الانسان قبل اختبارها على البشر بكثير. ويرى الاخصائيون ان ذلك سيوفر أموالا كبيرة في عملية وضع المستحضرات الطبية الجديدة.  كما ان اسلوب الاختبار الجديد سيسمح بتفادي مزيد من المخاطر ابان التجارب السريرية.

وأشار فانسيس كولينز مدير معهد الصحة الوطني الى ان "سمية الادوية أحد الأسباب الرئيسية لايقاف العمل على العديد من المشاريع الواعدة في مجال وضع الادوية الجديدة. لذلك نحن في حاجة الى تحديد وانتقاء المستحضرات التي ستكون فعالة ولن تضر بصحة الانسان في المراحل المبكرة من وضعها. ويمكن ان تسرع الرقيقة الالكترونية الفريدة هذه العملية مع توفير الوقت واموال الشركات المنتجة".

وتعتزم الحكومة الامريكية تخصيص ما يزيد عن 140 مليون دولار على هذه الدراسة التي ستستغرق خمس سنوات.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية