مادونا تتعلم الفرنسية وصديقها الجزائري يدرس القبالاه اليهودية

متفرقات

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/567548/

أفادت وسائل إعلام بريطانية بأن صديق المغنية العالمية الشهيرة ماددونا، الراقص الجزائري إبراهيم زيبات بدأ يرافقها  الى دروس القبالاه اليهودية، في حين تدرس مادونا اللغة الفرنسية كي تتواصل معه بشكل افضل.

أفادت وسائل إعلام بريطانية بأن صديق المغنية العالمية الشهيرة مادونا، الراقص الجزائري إبراهيم زيبات بدأ يرافقها الى دروس القبالاه اليهودية.

وبحسب صحيفة "دايلي مايلهفغن مادونا حاولت إخفاء الأمر، بارتدائها  ثياباً غير ملفتة للنظر ونظارات سوداء، إلا ان الـ "باباراتزي" تمكنوا من التقاط صور لها برفقة زيبات الى الدرس. كما لفتت الصحيفة الى ان هذه المرةالأولى التي يرافق فيها زيبات مادونا الى درس القابالاه، اذ ان مادونا اعتادت ان تذهب لهذه الدروس في كل أحد بصحبة ابنائها في نيويورك.

يذكر ان والدة الراقص الجزائري عّبرت عن اعتراضها عن العلاقة التي تجمع ابنها بالمغنية الشهيرة، وعزت موقفها هذا الى فارق السن بينهما البالغ 28 عاماً، والى الاختلاف في المعتقد الديني كل منهما، مشيرة الى ان ابراهيم ابن الـ 24 عامأً مسلم يواظب على ممارسة تعاليم دينه.

وقد فندت وسائل إلاعلام التي تصف زيبات بالولد الألعوبة كلمات والدته، وذلك حين نشرت صوراً في وضح النهار يبدو فيها  وهو يحتضن ويقبل مادونا التي احتفلت بعيد ميلادها الـ 54 في رمضان الماضي، مما يدل على ان الشاب المسلم لا يلتزم بتعايم دينه، بحسب ما جاء فيها.

من جانب آخر ذكرت "دايل ميرور" ان مادونا تسعى للتقرب أكثر من إبراهيم زيبات، اذ بدأت تتعلم اللغة الفرنسية بمساعدة مدرس خاص كي تتواصل معه بشكل أفضل، مشيرة الى ان مادونا تخصص وقتاً لدراسة الفرنسية على الرغم من انشغالها بألبومها الجديد.

أما إبراهيم زيبات فعبر عن دراسة مادونا للغة الفرنسية بالقول "أعتقد ان هذا أمر لطيف".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية