الحزب الشيوعي الروسي يسعى للحد من نفوذ حلف الناتو في العالم

أخبار روسيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/567456/

أعلن غينادي زيوغانوف زعيم الحزب الشيوعي الروسي يوم السبت 24 سبتمبر/ايلول ان الحزب يسعى لإصلاح النظام السياسي في روسيا وفق المعايير الديمقراطية. وأضاف ان الحزب الشيوعي في حال فوزه في الانتخابات البرلمانية القادمة، سيبذل جهوده من أجل الحد من نفوذ حلف الناتو على الساحة الدولية والتوصل الى حل الحلف في نهاية المطاف.

أعلن غينادي زيوغانوف زعيم الحزب الشيوعي الروسي يوم السبت 24 سبتمبر/ايلول ان الحزب يسعى لإصلاح النظام السياسي في روسيا وفق المعايير الديمقراطية. وأضاف ان الحزب الشيوعي في حال فوزه في الانتخابات البرلمانية القادمة، سيبذل جهوده من أجل الحد من نفوذ حلف الناتو على الساحة الدولية والتوصل الى حل الحلف في نهاية المطاف.

وتحدث زيوغانوف عن مضمون البرنامج الانتخابي الذي سيخوض به الحزب الشيوعي الانتخابات المقررة في 4 ديسمبر/كانون الأول القادم، وهذا في المؤتمر الذي عقده الحزب يوم السبت في مدينة موسكوفسكي بضواحي العاصمة الروسية.

وأكد زيوغانوف ان الحزب الشيوعي هو اليوم المناضل الرئيسي من اجل الحريات الديمقراطية في روسيا، مشيرا الى ان حتى "الديمقراطية الماكرة" أفضل من "الديكتاتورية البرجوازية الإجرامية" القائمة في روسيا في الوقت الراهن.

وأوضح زعيم الحزب ان الشيوعيين يدعون الى إصلاحات ديمقراطية حقيقية، بما فيها تعزيز حقوق البرلمان في مجال الرقابة وإعادة نظام انتخاب الحكام المحليين وإصدار قانون يسمح بمصادرة ممتلكات المسؤولين المتورطين في الفساد الإداري.

وشدد زيوغانوف ان الأمن القومي في روسيا تمت زعزعته  وان مستقبل البلاد وقع في خطر، حيث تسعى القوى الامبريالية في ظل تغاض من السلطات الروسية، لترسيخ هزيمة روسيا في الحرب الباردة مع الغرب.

وفي هذا الصدد دعا زيوغانوف الى تغيير أولويات السياسة الخارجية لروسيا، لتكون الجهود الروسية تهدف الى زيادة دور الامم المتحدة في السياسة الدولية والحد من نفوذ حلف شمال الاطلسي (الناتو) على الساحة الدولي وللتوصل الى حله في نهاية المطاف.

ويقترح الحزب الشيوعي توسيع وتعزيز علاقات روسيا مع الدول النامية في آسيا وأمريكا اللاتينية. كما يسعى لتشكيل تحالف جديد للشعوب الشقيقة (أعضاء الاتحاد السوفيتي السابق) لتبدأ العملية من التقريب بين روسيا وبيلاروس وأوكرانيا وكازاخستان.

وفي السياسة الداخلية دعا زيوغانوف الى تأميم القطاعات الأساسية في الاقتصاد، منها استخراج النفط والغاز والمواد الطبيعية الأخرى وصناعة الحديد والصلب وانتاج الماكينات والطائرات وقطاع الطاقة. وأوضح زيوغانوف ان روسيا يجب ان ينتقل من "اقتصاد بئر النفط" الى "اقتصاد النمو".

وجاء في مشروع البيان الختامي للحزب أن الهدف الأقصى بالنسبة للحزب الشيوعي هو التغلب على حزب "روسيا الموحدة" خلال الانتخابات.

وينص البرنامج الانتخابي الذي أقره المشاركون في مؤتمر الحزب الشيوعي الروسي على ضرورة إصلاح النظام التعليمي ورفع النفقات على التعليم حتى تصل إلى 10% من الناتج الداخلي الإجمالي.

كما يتطلع الشيوعيون إلى إصلاح القوانين في المجال الاجتماعي من أجل رعاية الطفولة والأمومة وتطوير المنظمات الشبابية.

وقد أقر مؤتمر الحزب الشيوعي قائمة المرشحين للانتخابات البرلمانية.

وقد ترأس غينادي زوغانوف رئيس الحزب قائمة المرشحين الاتحادية، ويليه في هذه القائمة الأميرال فلاديمير كومويدوف القائد السابق للأسطول الروسي في البحر الأسود ويوري أفونين زعيم شبيبة الحزب الشيوعي.

كما تضم القائمة، التي تشمل 597 شخصا، جوريس ألفيوروف نائب رئيس الأكاديمية الروسية للعلوم والحائز على جائز نوبل وسفيتلانا سافيتسكايا رائدة الفضاء وبطلة الاتحاد السوفيتي مرتين.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة