الرئيس الايراني: ايران تساند الشعب الفلسطيني في سعيه لنيل استقلاله

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/567444/

قال الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد ان ايران سوف تستمر في دعم ومساندة سعي الفلسطينيين لبناء دولتهم المستقلة. وان انسحاب القوات الغربية من الخليج سيحول دون نشوب صدام هناك. جاء ذلك في تصريحات ادلى بها للصحفيين يوم 23 سبتمبر/ايلول.

قال الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد ان ليران سوف تستمر في دعم ومساندة سعي الفلسطينيين لبناء دولتهم المستقلة. جاء ذلك في تصريحات ادلى بها للصحفيين يوم 23 سبتمبر/ايلول.

وقال "نحن نساند منذ مدة طويلة حق الشعب الفلسطيني في تقرير مصيره وسوف نستمر بذلك في المستقبل. نحن لا نحاول خلق امة جديدة، ونحن جميعا نعلم تماما ان الشعب الفلسطيني موجود منذ قرون عديدة. وبموجب ميثاق هيئة الامم المتحدة فان من حق أي شعب تقرير مصيره بنفسه وتشكيل حكومته الذاتية. لقد مضت سنوات طويلة منذ ان سرق المحتلون هذا الحق من الفلسطينيين".

واشار في الوقت نفسه الى انه لا معنى للمفاوضات المباشرة مع اسرائيل وقال "لا اعتقد ان شعبا ما يريد برغبته اجراء حوار او مفاوضات بخصوص حقه في تقرير مصيره".

انسحاب القوات الغربية من الخليج خير وسيلة لمنع وقوع نزاع هناك

وقال نجاد ان ايران تقيم ايجابيا فتح " خط ساخن" بين واشنطن وطهران، الذي سيساعد في تفادي وقوع صدام في الخليج، حيث ترابط قوات كبيرة للولايات المتحدة. وحسب قوله فأن خير طريقة لتفادي  استخدام القوة العسكرية هو انسحاب القوات الغربية من المنطقة. وقال "نحن نرحب باي وسيلة بامكانها تفادي وقوع مواجهة او نزاع محتمل. وليست هناك حاجة للمواجهة. ومع ذلك لتفادي ذلك مستقبلا برأينا سيكون من الافضل انسحاب القوات الغربية من الخليج، لعدم وجود ضرورة لبقاء قوات الناتو فيه".

وحسب قوله "ان بامكان بلدان المنطقة ضمان امنها ذاتيا تماما". بالرغم من ان بعضها يمكن ان "يتظاهر" بانه في هذه الحالة " يتولد الخطر على امن الطاقة". واضاف "على مدى عشرات السنين تقاسمت دول المنطقة المسؤولية فيما بينها. فاذا انسحبت قوات الناتو وبريطانيا والولايات المتحدة الامريكية من منطقة الخليج فان ايران مستعدة لضمان سلامة وامن تدفق المحروقات وامن الطرق التجارية والمنطقة بكاملها أيضا".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية