بسبب منع التظاهر.. غزة تحتفل بشكل مغاير باستحقاق أيلول

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/567336/

في الوقت الذي تشهد فيه المدن الفلسطينية في الضفة الغربية مسيرات حاشدة مؤيدة وداعمة لخطوة القيادة الفلسطينية التوجه إلى الأمم المتحدة من أجل طلب الإعتراف بدولة كاملة العضوية. يحرم الفلسطينييون في قطاع غزة من إقامة مسيرات مماثلة، الأمر الذي تعزوه حركة حماس التي تسيطر على القطاع لدواع أمنية.

أيلول.. طفلة ولدت بالأمس، ستظل تحمل اسم أيلول طوال حياتها، لأن والدها اختار أن تحمل هذا الاسم  دعما لاستحقاق أيلول، جاءت التسمية لتذكر الغزيين باستحقاق سيفتح معركة سياسية مقبلة مع الإسرائيليين والإدارة الأمريكية على حد سواء.

كل يحتفل على طريقته، شكل الاحتفال باستحقاق أيلول يكشف حجم التناقضات في المشهد الفلسطيني، فيما الضفة الغربية احتفلت عبر عشرات المسيرات الجماهيرية التي حشدت الآلاف من المواطنين.

التفاصيل في التقرير المصور

سعيد زيداني: على الأمم المتحدة الآن معالجة القضية الفلسطينية بشكل كامل

وقال سعيد زيداني المحلل السياسي في حديث لقناة "روسيا اليوم" من رام الله إن المفاوضات المباشرة استمرت بشكل أو بآخر على مدى 20 عاما ولم يتم تحقيق نتائج ملموسة، لذلك جاء القرار فلسطيني بوجوب إعادة الملف الفلسطيني بكامله إلى الأمم المتحدة بصفتها هيئة اتخذت قرار إنشاء دولة إسرائيل، وعليها الآن أن تعالج القضية الفلسطينية بشكل كامل.

إبراهيم أبراش: طلب الاعتراف خطوة وطنية لكن حماس تتخوف من تأثيرها على مستقبل الحركة

من جانبه قال إبرهيم أبراش وزير الثقافة الفلسطيني السابق والمحلل السياسي من غزة إنه تم التوافق على طلب الاعتراف في الأمم المتحدة وطنيا من قبل الجميع، خاصة وأن هذه الخطوة تحظى بتأييد غالبية دول العالم. إلا أنه أشار إلى وجود مخاوف لدى حماس من تأثير نجاح هذه الخطوة على مستقبل الحركة نفسها ووضعها في قطاع غزة.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية