اشتون: "السداسية" اكدت الاستعداد لتحقيق حل قضية البرنامج النووي الايراني دبلوماسيا

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/567285/

اعلنت كاثرين اشتون، المفوضة العليا للاتحاد الاوروبي لشؤون السياسة الخارجية والامن، استعداد "السداسية" لايجاد حل دبلوماسي لقضية البرنامج النووي الايراني. وجاء في تصريح لاشتون، وزع في بروكسل مساء الاربعاء، 21 سبتمبر/ايلول: "اننا اكدنا عزمنا وواجبنا ايجاد حل دبلوماسي لهذه القضية، وركزنا النقاش على  الخطوات العملية مستقبلا لانجاز ذلك في المستقبل القريب".

اعلنت كاثرين اشتون، المفوضة العليا للاتحاد الاوروبي لشؤون السياسة الخارجية والامن، استعداد "السداسية" لايجاد حل دبلوماسي لقضية البرنامج النووي الايراني.

وجاء في تصريح لاشتون، وزع في بروكسل مساء الاربعاء، 21 سبتمبر/ايلول: "اننا اكدنا عزمنا وواجبنا ايجاد حل دبلوماسي لهذه القضية، وركزنا النقاش على  الخطوات العملية مستقبلا لانجاز ذلك في المستقبل القريب".

وادلت اشتون بتصريحها هذا اثر لقائها المدراء السياسيين في وزارات خارجية بريطانيا  والمانيا والصين وروسيا والولايات المتحدة وفرنسا في نيويورك، لبحث الوضع المتعلق بالبرنامج النووي الايراني.

واشارت المفوضة الى انه جرت مناقشة الوضع المتعلق بالبرنامج النووي الايراني على اساس التقرير الاخير للوكالة الدولة للطاقة الذرية.

واعلنت المسؤولة في الاتحاد الاوروبي: "اشرنا بالتحديد، الى قلقنا الشديد من نصب ايران اجهزة طرد مركزي في المنشأة النووية قرب مدينة قم، بمثابة جزء من خطط زيادة مستوى تخصيب اليورانيوم حتى 20%، وكذلك تنامي قلق الوكالة الدولة للطاقة الذرية من البعد العسكري المحتمل للبرنامج النووي الايراني".

واكدت اشتون اجماع "السداسية" في جهودها الرامية الى احراز تقدم عن طريق المفاوضات نحو حل طويل الامد، ينص على تنفيذ ايران بالكامل قرارات مجلس الامن الدولي والوكالة الدولية للطاقة الذرية، ويعيد الثقة الدولية بالتصريحات حول الطابع السلمي البحت للبرنامج النووي الايراني.

وذكرت اشتون انه عرضت على الجانب الايراني مقترحات عملية محددة بصدد اجراءات الثقة. واشارت المسؤولة: "اننا نأسف جدا لعدم قدرة ايران على اعطاء الرد المناسب".

واكدت باسم "السداسية" المقترحات، التي عرضت على ايران في يونيو/حزيران 2008، في لقاء اسطنبول في يناير/كانون الثاني من السنة الحالية.

وقالت اشتون: "اننا جاهزون للبدء بحوار بناء مع ايران على اساس التعامل بالمثل وتدريجيا، وننتظر منها عرض استعدادها بجلاء دون شروط مسبقة لاخذ قلق المجتمع الدولي من برنامجها النووي بالاعتبار".

واعلنت انه لو ابدت ايران الاستعداد للبدء بصورة جدية اكثر النقاش العملي من أجل  ازالة القلق الدولي من برنامجها النووي، فبوسع اطراف "السداسية" الاتفاق معها على اجراء لقاء في موعد قريب يتفق عليه.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك