سيناتور روسي: لا يجوز رسم المشهد السياسي السوري بألوان سوداء وبيضاء فقط

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/567238/

لا يجوزرسم  المشهد السياسي السوري بألوان سوداء وبيضاء فقط. هناك طيف واسع من الأراء لدى المعارضة السورية. أعلن ذلك إلياس اوماخانوف نائب رئيس مجلس الاتحاد الروسي الذي ترأس وفد اعضاء المجلس الذي زار سورية في 17 – 20 سبتمبر. وذلك في مؤتمر صحفي عقد يوم 21 سبتمبر/ايلول في موسكو.

لا يجوز رسم  المشهد السياسي السوري بألوان سوداء وبيضاء فقط. هناك طيف واسع من الأراء  بين المعارضة السورية.  أعلن ذلك إلياس اوماخانوف نائب رئيس مجلس الاتحاد الروسي الذي ترأس وفد اعضاء المجلس الذي  زار سورية في 17 – 20 سبتمبر. وذلك في مؤتمر صحفي عقد يوم 21 سبتمبر/ايلول في موسكو.

وقال السيناتور:"  استطعنا  خلال الزيارة  الالتقاء بمواطنين. وشهدت الشوارع تظاهرات واجتماعات تلقائية. وحظي الوفد الروسي بحرية تامة في لقاءاته بالمعارضة دون ان  يشارك  فيها ممثلون رسميون عن السلطة". ووصف السيناتور الوضع في سورية بانه معقد ومتباين ومتعدد الجوانب. وقال ان المشهد السياسي السوري لا يجوز رسمه بألوان سوداء وبيضاء فقط. وأضاف ان المعارضة تتصف ايضا بطيف واسع من الاراء التي لا تتطابق دائما فيما يتعلق بالمسائل المحورية".

وقال اوماخانوف ان كل ممثلي المعارضة السورية الذين التقى بهم  الوفد الروسي عارضوا التدخل العسكري الخارجي في النزاع السوري. وقال:" كل من التقينا بهم مشتركون في بندين: أولهما هو انهم لا يقبلون  التدخل الخارجي في الشؤون السورية. وثانيهما هو انهم  لا يرون طريقا سوى التحول السلمي للانظمة السياسية، اذ ان اي سيناريو ليبيا كان او عراقيا، او غيرهما من السيناريوهات العسكرية تعتبر غير مقبولة. واشار اوماخانوف لدى ذلك الى ان الاصلاحات الديمقراطية في سورية لا يمكن ان تجرى في ظروف العنف، واصفا الزيارة بانها دفعة جديدة لمواصلة العلاقات بين البرلمانين والاتصالات بهدف  تقييم الوضع في سورية.

أعضاء مجلس الاتحاد الروسي يحاولون المساعدة في تسوية الوضع في سورية

أعلن إلياس اوماخانوف ان البرلمانيين الروس يعتزمون مواصلة الجهود الرامية الى تنظيم الحوار بين السلطة والمعارضة في سورية. وقال:" تلقينا تأكيد الرئيس السوري على ان دور البرلمانيين الروس سينحصر في جعل الجميع يجلسون وراء طاولة المفاوضات وتشكيل قاعدة مشتركة للتعامل. ووصف اوماخانوف الوضع في سورية بانه لا يزال معقدا ومتعدد الجوانب. وقال ان هناك عوامل سياسية داخلية وخارجية تؤثر في ما يحدث في البلاد. واضاف ان الهدف الرئيسي للزيارة كان  ليس اقناع السلطة والمعارضة بالجلوس وراء طاولة المفاوضات، بل زيارة شتى الاقاليم السورية بغية الحصول على معلومات موضوعية عما يحدث في البلاد.

الصحفيون الروس ستتاح لهم فرصة للقيام بجولة ميدانية في سورية

أعلن اوماخانوف انه ستتاح للصحفيين الروس عما قريب فرصة للقيام بجولة ميدانية في سورية. وقد تم الاتفاق على ذلك مع الرئيس السوري بشار الاسد. وقال اوماخانوف:" هناك اتفاق مبدئي أيده رئيس الجمهورية العربية السورية بشار الاسد على ان تزور مجموعة من الصحفيين الروس، وربما ليس الروس فقط سورية ليتأكدوا مرة اخرى ويطلعوا على ما يحدث في البلاد وينقلوا صورة واقعية لما شاهدوه".

وقال  اوماخانوف ان أعضاء الوفد شهدوا بعيونهم ان بعض الانباء التي تنقلها وسائل الاعلام الاجنبية لا تتطابق مع الواقع.

واوضح قائلا:"  ما شاهدناه في بعض القنوات الاعلامية  من الاجتماعات والتظاهرات والقوات وما الى ذلك لا يتطابق مع الواقع. وقولي هذا هو قول لشخص مطلع". واضاف قائلا:" اريد القول اننا تأكدنا من ان الحديث يدور في هذه الحالة حول عدد من القنوات التي تقوم قصدا بتشويه ما يحدث".

المصدر: وكالتا "انترفاكس" و"ايتار تاس" الروسيتان.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية