استحقاق أيلول في أغنية مغترب تلهب حماس الفلسطينيين

متفرقات

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/567191/

ألهبت أغنية ألفها مغترب فلسطيني في فرنسا تتناول ما أًصبح يعرف باستحقاق أيلول حماس الفلسطينيين، ولقيت نجاحاً كبيراً في الأراضي الفلسطينية.

حققت أغنية ألفها مغترب فلسطيني في فرنسا تتناول ما أًصبح يعرف باستحقاق أيلول نجاحاً كبيراً في الأراضي الفلسطينيين.

وقد طرح الفنان أحمد داري بأغنيته أكثر القضايا تعقيداً بين التي تصطدم بها المفاوضات كالاستيطان وقضية اللاجئين، بأسلوب خفيف، طعّمه بفيديو كليب بسيط ظهرت فيه سلحفاة تبتسم مرتدية الكوفية الفلسطينية وتحمل علم الدولة المنتظرة، في إشارة الى تفاؤل الشعب الفلسطيني بأنه في نهاية الطريق الطويل سينال دولته العتيدة.

وقد انتشرت أغنية أحمد الداري التي تحمل عنوان "مستني دولة بايلول" على نطاق واسع في الشبكة العنكبوتية، لا سيما بين الفلسطينيين التي ألهبت الأغنية حماسهم سواء في الأراضي الفلسطينية او خارجها.

من جانبه عبر مؤلف الأغنية عن دهشته إزاء رواج أغنيته الجديدة، مشيراً الى ان لحنها البسيط لفت انتباه شريحة واسعة من صغار وكبار الفلسطينيين، وهو ما عبروا عنه برسائل وتعليقات على الأغنية، بالإضافة الى ردود فعل بعض السياسيين الفلسطينيين كما صرح الداري.

يُذكر ان أحمد الداري كان يعمل حتى وقت قريب في منظمة التربية والعلوم والثقافة الـ "يونسكو" التابعة لهيئة الأمم المتحدة، وقد تم تعيينه مؤخرأً مستشاراً للسلطة الفلسطينية.

بالإضافة الى مزاولته للمهام المناط بها وتأليفه وأداء الأغاني، يجد الداري متسعاً من الوقت لممارسة هوايته في رسم اللوحات بالخط العربي.

"روسيا اليوم" ووكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية