مصر.. المجلس الاعلى للقوات المسلحة بصدد تحديد 21 نوفمبر و22 فبراير موعدا لانتخابات مجلسي الشعب والشورى

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/566967/

يتوقع أن يحدد المجلس الاعلى للقوات المسلحة الذي يدير شؤون مصرالاسبوع المقبل مواعيد الانتخابات التشريعية الاولى بعد الاطاحة بالرئيس السابق حسني مبارك. فقد اقترحت اللجنة العليا للانتخابات على المجلس العسكري اجراء انتخابات مجلس الشعب في 21 نوفمبر/تشرين الثاني، وانتخابات مجلس الشورى في 22 فبراير/شباط القادم.

يتوقع أن يحدد المجلس الاعلى للقوات المسلحة الذي يدير شؤون مصر مواعيد الانتخابات التشريعية الاولى بعد الاطاحة بالرئيس السابق حسني مبارك الاسبوع المقبل.

وقالت وكالة أنباء الشرق الاوسط مساء السبت 17 سبتمبر/أيلول نقلا عن مسؤول في اللجنة العليا للانتخابات ان المجلس "سوف يصدر مرسوما في 26 سبتمبر/ايلول الجاري يحدد فيه مواعيد انتخابات مجلسي الشعب والشورى بصفة نهائية." وأضافت المسؤول ان "اللجنة العليا للانتخابات اقترحت على المجلس العسكري اجراء انتخابات مجلس الشعب في 21 نوفمبر/تشرين الثاني القادم واجراء انتخابات مجلس الشورى في 22 فبراير/شباط القادم."

وقالت وكالة أنباء الشرق الاوسط ان المسؤول في اللجنة العليا للانتخابات "أكد أن المجلس العسكري هو صاحب القرار النهائي في تحديد مواعيد الانتخابات وسوف يصدر بشأنها مرسوما خاصا."

وكانت صحيفة "الاهرام" افادت في عددها الصادر السبت بان اللجنة العليا للانتخابات حددت 21 نوفمبر/تشرين الثاني موعدا لانتخابات مجلس الشعب، حيث من المقرر أن يجري التصويت في انتخابات مجلس الشعب على ثلاثة مراحل تبدأ في 21 نوفمبر/تشرين الثاني وتنتهي يوم 3 يناير/كانون الثاني، اما انتخابات مجلس الشورى فتبدأ في 22 يناير/ كانون الثاني عام 2012 وتنتهي في 4 مارس/اذار.

محلل سياسي: مصر لا تزال في مرحلة المخاض

قال المحلل السياسي احمد عليبة في حديث لقناة "روسيا اليوم" ان قرار المجلس الاعلى للقوات المسلحة بتحديد موعد الانتخابات قد يخفف بحد ما من الضغط الذي يتعرض له المجلس، ولكن ليس الى حد كبير، لان الشارع المصري يعتقد ان "مجرد تحديد موعد الانتخابات هو أولوية مطلوبة، ولكن ما وراء ذلك؟" واشار الى ان هناك علامات استفهام كبيرة بشأن المشهد السياسي المصري، ولا تزال البلاد في مرحلة المخاض.

المصدر: وكالات + "روسيا اليوم"

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية