فرنسي مهدد بالقتل لنيته المشاركة في معرض بآيات قرآنية على جسده العاري

متفرقات

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/566898/

تلقى الفنان الفرنسي المغربي الأصل مهدي جورج لحلو من قبل متطرفين إسلاميين عبر المواقع الإلكترونية تهديداً علنياً بالقتل، على خلفية رغبته بالمشاركة بالقرآن مكتوباً على جسده العاري، وذلك في معرض فني يقام في مراكش المغربية في نهاية الشهر الجاري.

تلقى الفنان الفرنسي المغربي الأصل مهدي جورج لحلو من قبل متطرفين إسلاميين عبر المواقع الإلكترونية تهديداً علنياً بالقتل، على خلفية رغبته بالمشاركة بالقرآن مكتوباً على جسده العاري، وذلك في معرض فني يقام في مراكش المغربية ابتداءاً من 30 سبتمبر/أيلول الجاري ويستمر4 أيام.

وكان لحلو قد عبّر هذه الفكرة قائلاً انها تجسد علاقة الدين بالجسد، وهي تنسجم بالكامل مع أعمال الفنان التي توصف في الأوساط الفنية بالغامضة.

وفي هذا الشأن اعتبر الكثير من المغاربة عبر صفحات التواصل الاجتماعي ان قيام الفنان الفرنسي بهذا العرض في بلد إسلامي استفزازاً لمشاعرهم، وان ذلك لن يمر بدون رد قاس، مما دفع البعض الى التنبؤ بأعمال عنف ستشهدها المملكة.

ولتفادي الاضطرابات المتوقعة طالب العديد من المغاربة وزارة الأوقاف بالتدخل للحيلولة دون مجئ مهدي لحلو المنتظر للمغرب، محملين الحكومة مسؤولية تبعات استضافة الفنان المثير للجدل، الذي كفّره إسلاميون وقالوا فيه ان "قتله أقل رد فعل يمكن ان يقوم به إنسان غيور على دينه."

وكان مهدي جورج لحلو قد لفت أنظار الكثيرين في أوروبا لا سيما المسلمين، حين شارك في معرض أقيم في العاصمة البلجيكية بروكسل، حيث فرش عدة سجادات صلاة باتجاه القبلة ووضع خلف كل واحدة منها حذاءً رجالياً، باستثناء واحدة وضع خلفها حذاءً نسائياً أحمر اللون، كرمز لعاهرة قد تابت الى الله.

ولم تقتصر مشاركة "المستفزة" من وجهة نظر المسلمين على ذلك، بل ارتدى هو نفسه حذاءَ نسائياً وبدأ يقوم بحركات الصلاة، ومن ثم سجد لتوضع على ظهره أحجاراً ثقيلة، وراح يردد سورة الفاتحة بطريقة عشوائية.

"روسيا اليوم" ووكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية