روسيا والصين تتبنيان نهج تنمية التعاون في مجال الطاقة الذرية

أخبار روسيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/566792/

اكدت روسيا والصين في 15 سبتمبر/ايلول سريان العقد العام لانشاء وحدة الطاقة الثالثة والرابعة في محطة "تيان وان" الكهرذرية، الذي وقع في بطرسبورغ في 23 نوفمبر/تشرين الثاني 2010. وثبت سريان العقد في بروتوكول اللجنة الفرعية الروسية الصينية الخاصة بالقضايا النووية، الذي وقعه سيرغي كيريينكو، مدير عام شركة "روس آتوم" الوطنية، وتشن تشيو فان، رئيس هيئة الطاقة الذرية الصينية.

اكدت روسيا والصين في 15 سبتمبر/ايلول سريان العقد العام لانشاء وحدة الطاقة الثالثة والرابعة في محطة "تيان وان" الكهرذرية، الذي وقع في بطرسبورغ في 23 نوفمبر/تشرين الثاني 2010. وثبت سريان العقد في بروتوكول اللجنة الفرعية الروسية الصينية الخاصة بالقضايا النووية، الذي وقعه سيرغي كيريينكو، مدير عام شركة "روس آتوم" الوطنية، وتشن تشيو فان، رئيس هيئة الطاقة الذرية الصينية.

وسبق ان اكد الطرفان انجاز العمليات القانونية الضرورية لسريان العقد العام.

واكد كيريينكو اثر اختتام اللجنة الفرعي عملها: "قرر شركاؤنا الصينيون مواصلة التعاون مع روسيا في تطوير قطاع الطاقة الذرية".

كما اعلن كيريينكو: "لدينا في مجال الطاقة والتكنولوجيات النووية علاوة على انشاء المرحلة الثانية في محطة "تيان وان"، عمل كبير وآفاق جيدة  لتوسيع التعاون في هذا الميدان". واوضح ان "هذا يتمثل بالتحديد، في العمل على المحطة الكهرذرية العائمة، التي يبدي الشركاء الصينيون اهتماما كبيرا بها".

ويتعين على شركة "روس اتوم ستروي" الروسية بموجب العقد العام، كما علم مراسل وكالة ايتار ـ تاس من "روس آتوم"، انشاء وحدة الطاقة الثالثة والرابعة في محطة "تيان وان" الكهرذرية على اساس مشروع مشابه للمرحلة الاولى. وان وحدتي الطاقة هاتين عبارة عن مفاعلين بمهدئ مائي للنيوترونات بقدرة 1000 ميغاواط، روسيي التصميم، وقدرة كهربائية 1060 ميغاوا لكل منهما.

وانجزت "آتوم ستروي اكسبورت" المرحلة الاولى لمحطة "تيان وان" من وحدتي طاقة عام 2007.

وتشير "روس آتوم" الى ان هذا ليس الحدث الهام الوحيد في التعاون الروسي الصيني في الميدان الذري في هذه السنة. ففي اواسط السنة شغل في الصين مفاعل تجارب يعمل بالنيوترونات السريعة، انشئ وفق التكنولوجيات الروسية بتعاون اختصاصيي البلدين الوثيق. كما تم في بداية تموز/يوليو سبقا للموعد، حسب "روس آتوم"، تشغيل المرحلة الرابعة لمصنع الاجهزة الطاردة الغازية، الذي شيد ايضا وفق التكنولوجيات الروسية.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة