الاستخبارات الأمريكية: "القاعدة" في اليمن تشكل خطرا على الولايات المتحدة رغم اضعاف التنظيم في افغانستان وباكستان

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/566672/

أكد المدير الجديد لوكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية ديفيد بترايوس ان الولايات المتحدة تواجه تهديدا بعيد المدى يأتي من الشبكات المرتبطة بتنظيم "القاعدة" في مختلف أنحاء العالم، لا سيما في اليمن، رغم إضعاف التنظيم. ادلى بتراوس بهذه التصريحات امام جلسة مشتركة للجنتي الاستخبارات في مجلسي الشيوخ والنواب بالكونغرس يوم 13 سبتمبر/أيلول.

أكد المدير الجديد لوكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية ديفيد بترايوس ان الولايات المتحدة تواجه تهديدا بعيد المدى يأتي من الشبكات المرتبطة بتنظيم "القاعدة" في مختلف أنحاء العالم، لا سيما في اليمن، رغم ما وصفه بإضعاف النواة الصلبة للتنظيم. ادلى بتراوس بهذه التصريحات امام جلسة مشتركة للجنتي الاستخبارات في مجلسي الشيوخ والنواب بالكونغرس يوم 13 سبتمبر/أيلول.

وقال بترايوس "على الرغم من تعرض "القاعدة" لضغوط غير مسبوقة، فإن فرع التنظيم في اليمن بات واحدا من اخطر الكيانات الجهادية الاقليمية في العالم". وأشار مدير "سي آي أيه" إلى أن قيادات التنظيم سجلت خسائر كبيرة في باكستان وأفغانستان، مضيفا ان اغتيال زعيم "القاعدة" اسامة بن لادن في مايو/آيار الماضي  "شكل ضربة كبرى". واكد أن "استغلال هذه الثغرة يتطلب جهدا كبيرا ومعززا".

من جهته أكد مدير الاستخبارات الوطنية جيمس كلابر أن القاعدة في اليمن هي "عدو خاص". وأضاف "لدينا قلق فعلي حيال قدرة هذه الجماعة على شن هجمات جديدة داخل الاراضي الأمريكية وضد مصالح أمريكية في الخارج، اضافة الى قدرتها على مواصلة حملتها الدعائية لدى المتشددين الذين يقيمون في الدول الغربية لدفعهم الى التحرك داخل بلدانهم".

المصدب: بي بي سي

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك