اليمن.. بين استعصاء التغيير وضرب الإرهاب

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/566533/

خاضت قوات نظامية مواجهات مع عناصر مسلحة تنتمي لتنظيم القاعدة في محافظة أبين اليمنية، في حين يبدو أن كلا من النظام والمعارضة يخوضان معركة إقناع الجانب الأمريكي بأنه طرف وحليف يعتمد عليه في الحرب على الإرهاب.

انتقلت المواجهة بين أطراف السلطة والمعارضة في اليمن من ساحات الاحتجاجات وغرف المناورات السياسية بشأن المبادرة الخليجية إلى المعركة مع العناصر الإرهابية في محافظة أبين، والتي يدعي كل طرف بأنه صاحب الفضل في تحقيق انتصار كبير على تلك العناصر، بعد شهور من المواجهات العنيفة.

مراقبون يرون أن اختيار ذكرى أحداث الحادي عشر من سبتمبر لإبراز تلك الانتصارات لم يكن من قبيل الصدفة.

الادعاءات المتضاربة من قبل القوات النظامية وتلك الموالية لشباب الثورة بشأن تحقيق انتصارات حاسمة ضد عناصر القاعدة في زنجبار يرى محللون أنها تأتي في إطار السباق المحموم بين النظام اليمني ومعارضيه لكسب ود الموقف الأمريكي تجاه الأزمة اليمنية.

سلطة تريد أن تعزز من قناعات الإدارة الأمريكية بأهمية بقاء نظام صالح باعتباره خير حليف للولايات المتحدة في الحرب على الإرهاب، ومعارضة تهدف إلى إيصال رسالة مفادها أن أي انتقال للسلطة في اليمن لن يؤثر على التعاون بين البلدين في محاربة القاعدة، ولا صحة لما يثار عن إمكانية وصول قوى متشددة إلى السلطة.

المزيد في التقرير المصور.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية