"لاكوست" تعترض لدى الشرطة النرويجية لارتداء بريفيك منتجاتها

متفرقات

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/566529/

قدمت دار "لاكوست" الفرنسية للأزياء اعتراضاً على ارتداء منفذ ما يعرف بعملية أوسلو آندرس بريفيك ملابسها، وقدمت طلباً للسطات النرويجية بمنعه ارتداء أي من منتجاتها، التي اشتهرت بشعار التمساح.

قدمت دار "لاكوست" الفرنسية للأزياء اعتراضاً على ارتداء منفذ ما يعرف بعملية أوسلو آندرس بريفيك ملابسها، وقدمت طلباً للسطات النرويجية بمنعه ارتداء أي من منتجاتها، التي اشتهرت بشعار التمساح.

وقد استدعى ظهور بريفيك الذي اعترف بتنفيذ المجزرة بأزياء "لاكوست" استياء الشركة، اذ رأت في ذلك دعاية سلبية لمنتجاتها. وفي هذا السياق أشارت صحيفة الـ "غارديان" البريطانية الى اتصال هاتفي دار بين ممثل الشركة الفرنسية وممثل عن الشرطة النرويجية، قدم من خلاله الأول طلب الشركة.

وكانت وسائل الإعلام العالمية قد رصدت بريفيك في ملابس الشركة المرموقة حيث ظهر التمساح الأخضر واضحاً في أكثر من مرة في سترات الشركة باللونين الأحمر والأسود، وذلك خلال عملية محاكمة "سفاح أوسلو" كما يُطلق عليه. ولم يكتف بريفيك بارتداء منتجات الشركة الفرنسية، بل حث من وصفهم بأتباعه بارتداء منتجات الشركة ذاتها، مشترطاً ان يختاروا الألوان المحافظة "بهدف عدم إثارة الشبهات"، وهو ما فسره البعض على انه دعوة آندرس بريفيك للسير على نهجه حتى في أدق التفاصيل.

يذكر ان آندرس بريفك نفذ هجومين متنكراً بزي رجل شرطة راح ضحيتهما 97 قتيلاً على الأقل، حين استهدف سياحاً في جزيرة أوتويا حيث تجمع مئات المراهقين والشباب من جنسيات مختلفة في 22 يوليو/تموز الماضي، فيما اعتبره رسالة تحذير لأوروبا من "خطر المد الإسلامي"، وهو ما "يتاغضى عنه الليبراليون الأوروبيون"، من وجهة نظر بريفيك.

"روسيا اليوم" ووكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية