تحالف" ألبا" يدين العدوان المسلح للناتو ضد ليبيا

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/566428/

دانت كتلة التحالف البوليفاري من أجل شعوب أميركتنا (ألبا) العدوان المسلح للناتو ضد ليبيا. ويطالب البيان الصادر عن اجتماع وزراء الخارجية لدول "ألبا" الذي عقد يوم 9 سبتمبر/أيلول في كاراكاس بالوقف الفوري للعدوان المسلح على اراضي الليبية.

أدانت كتلة التحالف البوليفاري من أجل شعوب أميركتنا (ألبا) العدوان المسلح للناتو ضد ليبيا. ويطالب البيان الصادر عن اجتماع وزراء الخارجية لدول "ألبا" الذي عقد يوم 9 سبتمبر/أيلول في كاراكاس بالوقف الفوري ودون شرط  للغارات الجوية والعدوان المسلح على الاراضي الليبية. وشارك في الاجتماع  وزراء الخارجية لكل من بربودا وبوليفيا  وفنزويلا والدومينيكا وكوبا ونيكاراغوا وسانت فينسانت وغرينادين والاكوادور.

وجاء في البيان ان  قوات الناتو أجرت في ليبيا عملية عسكرية لتغيير النظام الحاكم في البلاد تحت غطاء عقيدة الحرب المسبقة ومستخدما هيئة الامم المتحدة بغية تحقيق مصالحها الجيوسياسية والاقتصادية وكذلك بانتهاك القرار 1973 لمجلس الامن الدولي. واتفق وزراء الخارجية للتحالف على العمل من اجل اجراء مناقشة في الدورة القادمة للجمعية العامة للامم المتحدة حول "ايجاد سابقة خطيرة في ليبيا"، ومن اجل ان لا تصبح ليبيا "محمية لحلف الناتو او مجلس الامن الدولي".

كما اتخذ في الاجتماع قرار بتشكيل فريق عمل يكون من ضمن مهماته "متابعة صرف الاصول المالية الليبية المجمدة" والتحقيق في الجرائم التي ارتكبتها قوات الناتو في هذا البلد الشمال افريقي. وهناك بند آخر في البيان يطالب بالا يكون مقعد ليبيا في في هيئة الامم المتحدة مشغولة من قبل ممثلي القوى الانتقالية غير الشرعية "المنصبة من قبل الغزاة الاجانب". ويعتزم المشاركون في الاجتماع توجيه هذه الاقتراحات الى هيئة الامم المتحدة ودول مجموعة بريك (البرازيل وروسيا والهند والصين وجنوب افريقيا).

 واعلن نيكولاس مادورو وزير الخارجية الفنزويلي في ختام الاجتماع ان هدف الدول التي شنت العملية الحربية ضد ليبيا هو الاستحواذ على ثرواتها الطبيعية. لذلك يجب على  دول "ألبا" رفع راية الحقيقة بهف تحدي حملة الكذب والتضليل التي شنتها وسائل الاعلام الغربية بشأن الوضع في ليبيا.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك