ليبرمان يرد على تركيا.. دعم الأكراد وإثارة إبادة الأرمن

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/566333/

كشفت صحيفة "يديعوت أحرونوت" عما وصفته بخطة أعدها وزير الخارجية الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان للرد على السياسة التركية الجديدة المتبعة ضد إسرائيل. وفي تطور آخر افاد مراسل "روسيا اليوم" في اسطنبول بأن هناك تسريبات تشير الى نية تركيا اتخاذ حزمة اجراءات جوابية ضد اسرائيل تتضمن اعاقة انضمامها لحلف الناتو وطرح ملف السلاح النووي الاسرائيلي امام مجلس الامن الدولي.

كشفت صحيفة "يديعوت أحرونوت" في عددها الصادر يوم 9 سبتمبر/ايلول عما وصفته بخطة أعدها وزير الخارجية الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان للرد على السياسة التركية الجديدة المتبعة ضد إسرائيل.

وتحدثت الصحيفة عن خطط لإجراء لقاءات مع الزعماء الانفصاليين الاكراد والتعاون معهم في كل المجالات الممكنة. بدورها نقلت اذاعة "صوت اسرائيل" عن مصادر مطلعة لم تكشف عن هويتها ان الأكراد قد يطلبون الحصول على مساعدات عسكرية إسرائيلية بالتدريب والسلاح.

وسيتم في اطار هذه الخطط أيضا عرض دعم الأرمن للحصول على الاعتراف الدولي بالإبادة الجماعية، وكذلك القيام بحملة دبلوماسية ضد انتهاكات حقوق الإنسان فى التعامل مع الأقليات في تركيا. ومن المتوقع ايضا أن يلتقي ليبرمان خلال زيارته المقبلة إلى الولايات المتحدة الشهر الجاري زعماء اللوبي الأرمني.

هذا وتنوى وزارة الخارجية الإسرائيلية تحذير جميع الإسرائيليين الذين أدوا الخدمة العسكرية من السفر إلى تركيا خشية أن يتم اعتقالهم ومحاكمتهم هناك، حسبما ذكرت "صوت اسرائيل".

هذا واشار المحلل السياسي بنحاس عنبري في مكالمة هاتفية مع "روسيا اليوم" الى ان الحكومة الاسرائيلية لن تتبن هذه الخطة رسميا، مضيفا ان ليبرمان "لا يمثل السياسة الاسرائيلية"، حسب قوله. وفي تطور آخر افاد مراسل "روسيا اليوم" في اسطنبول بأن هناك تسريبات تشير الى نية تركيا اتخاذ حزمة اجراءات جوابية ضد اسرائيل تتضمن اعاقة انضمامها  لحلف شمال الأطلسي وطرح ملف السلاح النووي الاسرائيلي امام مجلس الامن الدولي لممارسة المزيد من الضغوط على اسرائيل.

صحفية إسرائيلية: يجب أن نقرأ تصريحات ليبرمان في سياق الانتخابات البرلمانية القريبة في إسرائيل

وقالت كسينيا سفيتلوفا الصحفية من القدس إنه يجب قراءة تصريحات ليبرمان هذه في سياق الانتخابات البرلمانية القريبة في إسرائيل وباعتبار ليبرمان زعيم لأحد أكبر الأحزاب في البلاد.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك