مارغيلوف: مجلس الاتحاد الروسي سيرسل بعثة من اعضائه الى سورية لاستيضاح ما يجري هناك من وقائع

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/566321/

اثر المباحثات مع وفد المعارضة السورية، اعلن ميخائيل مارغيلوف، رئيس لجنة الشؤون الدولية في مجلس الاتحاد الروسي، ان المجلس سيرسل الى سورية بعثة من اعضائه لاستيضاح ما يجري هناك من وقائع ميدانيا.

اعلن ميخائيل مارغيلوف، رئيس لجنة الشؤون الدولية في مجلس الاتحاد الروسي،اثر المباحثات مع وفد المعارضة السورية، ان المجلس سيرسل الى سورية بعثة من اعضائه لاستيضاح ما يجري هناك من وقائع ميدانيا.

وقال ان "مجلس الاتحاد جاهز لتشكيل وفد من اعضائه، لارساله الى سورية بمهمة استيضاح الوقائع، بغية التعرف على الاحداث التي تجري هناك ميدانيا". واكد السيناتور: "لقد حظيت هذه الفكرة اليوم بتأييد وفد المعارضة السورية. واعول على ان نحصل يوم الاثنين القادم على تأييد ممثلي الحكومة السورية، الذين سألتقيهم".

واضاف مارغيلوف ان "روسيا تشير بألم الى استمرار العنف في سورية، وانها جاهزة لعمل كل شيء من اجل التوصل الى حل سياسي لهذه الازمة باسرع وقت ممكن". وانه على قناعة بان "بوسع اعضاء مجلس الاتحاد بلورة صورة دقيقة حول ما يجري هناك (في سورية) عمليا، وبعبارة ادق مشاهدة الوضع بام أعينهم".  وذكر مارغيلوف من جديد بموقف روسيا، الذي يعتبر تطور الاحداث حسب السيناريو الليبي مرفوضا.

واكد السيناتور: "نحن ندعو الى حل هذه الازمة دون عنف، واننا على قناعة بانه لايستطيع حل المشاكل التي تواجهها سورية الا الشعب السوري دون اي تدخل خارجي".

القربي: المعارضة السورية كانت على الدوام تدعو الى الحوار.. لكن السلطات لا ترد الا باساليب القوة

اعلن عمار القربي، رئيس المنظمة السورية لحقوق الانسان، رئيس وفد المعارضة السورية، الموجود في موسكو بزيارة، ان المعارضة السورية تدعو روسيا الى تنشيط دورها اكثر في تسوية النزاع الداخلي في البلد.

ففي المؤتمر الصحفي الذي عقد اثر المباحثات مع ميخائيل مارغيلوف، عضو مجلس الاتحاد الروسي، مبعوث الرئيس الروسي الخاص في افريقيا، اشار القربي الى ان المعارضة السورية كانت على الدوام تدعو الى  الحوار، ولكن السلطات الرسمية لا تستخدم الا اساليب القوة. واضاف رئيس الوفد انه توجد ازمة ثقة في الوقت الحاضر بين السلطات السورية  والمعارضة، ونشأت على مدى عقود. واشار الى انه لا يمكن التجاوب لا مع الاصلاحات التي تجرى في سورية، ولا مع نداءات السلطات لبدء حوار وطني. وقال ان المعارضة السورية على استعداد للجلوس وراء طاولة المفاوضات والبدء بالحوار الوطني، بشرط وقف اراقة الدماء، وسحب كافة القوات من المدن السورية، ومحاكمة المذنبين في التنكيل بالسكان المسالمين.

واعلن القربي انه دعا وفدا من مجلس الاتحاد الروسي لزيارة سورية، والاقتناع ذاتيا بما يجري في البلد. واضاف انه اعد مع مارغيلوف خلال مباحثاتهما، ما يشبه المثياق للعمل المشترك من اجل تسوية النزاع في سورية.

ووصل وفد المعارضة السورية الى روسيا بدعوة من عدد من المنظمات الاجتماعية الروسية، كما اعلن مصدر دبلوماسي في موسكو.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية