قوات ايساف تعلن مسؤوليتها عن مقتل مراسل "بي بي سي" في أفغانستان

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/566318/

أعلنت قوات حفظ السلام الدولية في افغانستان (ايساف) مسؤوليتها عن مقتل مراسل "بي بي سي" احمد اوميد خبولواك عن طريق الخطأ اثناء عملية خاصة لقوات الناتو باقليم اروزغان في يوليو/تموز الماضي. وفي تطور آخر قتل 7 أشخاص واصيب 6 آخرون في هجوم انتحاري على مقر قوات الامن الافغانية  بولاية قندهار الجنوبية.

أعلنت قوات حفظ السلام الدولية في افغانستان (ايساف) مسؤوليتها عن مقتل مراسل "بي بي سي" احمد اوميد خبولواك عن طريق الخطأ اثناء عملية خاصة لقوات الناتو باقليم اروزغان في يوليو/تموز الماضي.

وافادت "بي بي سي" يوم 8 سبتمبر/أيلول بأن حلف الناتو اجرى تحقيقا في الحادث بعد التشكيك في التقارير الاولية التي اكدت مقتل المراسل على يد المسلحين الافغان. واثبت التحقيق ان جنديا امريكيا أطلق النار على مراسل القسم البوشتوني في "بي بي سي" احمد اوميد خبولواك (25 عاما) باعتباره احد عناصر "طالبان"، وذلك اثناء الاشتباكات بين الطرفين التي نشبت في بلدة تارين كوت والتي قتل فيها 19 شخصا.

وفي تطور آخر قتل 7 أشخاص واصيب 6 آخرون بجروح في هجوم انتحاري على مقر قوات الامن الافغانية في بلدة سانغين بولاية قندهار الجنوبية. وقالت مصادر في الادارة المحلية ان الحادث وقع مساء الخميس 8 سمتبمر/ايلول، حيث حاول انتحاري كان يقود سيارة ملغومة الاقتراب من مقر قوات الامن وفجر السيارة بعد توقيفه من قبل الحراس.

وتبنت حركة "طالبان" الهجوم الذي أسفر عن مقتل ثلاثة من رجال الشرطة وأربعة مدنيين.

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك