روسيا تعمل كل ما في وسعها من أجل استئناف المحادثات بين اللجنة السداسية وإيران

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/566251/

أعلن فيتالي تشوركين مندوب روسيا الدائم لدى الامم المتحدة إن بلاده "تعمل كل ما في وسعها لاستئناف المحادثات بين اللجنة السداسية وإيران في أسرع وقت". من جهتهم أعرب معظم ممثلي الدول الأعضاء في مجلس الامن الدولي من جديد عن قلقهم بشأن توسيع نطاق البرنامج النووي الإيراني.

أعلن فيتالي تشوركين مندوب روسيا الدائم لدى الامم المتحدة إن بلاده "تعمل كل ما في وسعها لاستئناف المحادثات بين اللجنة السداسية وإيران في أسرع وقت". أدلى تشوركين بهذا التصريح يوم الاربعاء 7 سبتمبر/أيلول في اجتماع مجلس الامن الدولي المكرس لعمل لجنته التي تشكلت بموجب بالقرار 1737 والمعنية بفرض العقوبات على ايران.

وشدد تشوركين على أن موسكو "تدعو لحل جميع المسائل المتعلقة بالبرنامج النووي الإيراني عن طريق الحوار مع ايران". وتابع قائلا "اننا على يقين بأنه لا يوجد بديل للموقف السياسي الدبلوماسي ونؤكد ضرورة البحث عن حلول وسط ستسمح بالتقدم نحو الهدف ألا وهو ازالة كافة الشكوك حول الطابع السلمي البحت للبرنامج النووي الإيراني. وبعد ذلك ستحظى ايران بكافة حقوق عضو لا يمتلك السلاح النووي في معاهدة عدم انتشار الاسلحة النووية بكاملها".

هذا وتناقش الامم المتحدة في الاسابيع الاخيرة بنشاطة المبادرة الروسية التي أطلق عليها "خطة لافروف". وتكمن المبادرة في العمل على مراحل وعلى أساس المبادلة بالمثل من أجل تمكين الأطراف المعنية من التقدم في حل الملف النووي الايراني. وتعتقد روسيا ان مبادرتها ستخرج من المأزق العملية التفاوضية بين الجمهورية الاسلامية واللجنة السداسية من الوسطاء الدوليين (التي تضم كلا من الاعضاء الدائمين الخمسة في مجلس الامن، اضافة الى ألمانيا). وقد جرت الجولة الاخيرة من المفاوضات في شهر يناير/كانون الثاني الماضي باسطنبول ولم تأت بنتائج ملموسة. كما لم يعلن موعد اجراء الجولة المقبلة للمفاوضات.

مجلس الامن الدولي يبدي قلقه ازاء البرنامج النووي الإيراني

أعرب معظم ممثلي الدول الأعضاء في مجلس الامن الدولي من جديد عن قلقهم بشأن توسيع نطاق البرنامج النووي الإيراني العسكري بعد صدور التقرير الدوري من قبل لجنة الامم المتحدة المعنية بفرض العقوبات على ايران.

وتقدم نيستور أوسوريو رئيس لجنة الامم المتحدة المعنية بفرض العقوبات مندوب كولومبيا الدائم لدى الهيئة بالتقرير في اجتماع مجلس الامن، حيث أفاد بأن اللجنة حصلت منذ تقديم التقرير السابق على دليل آخر على الاقل حول انتهاك طهران لنظام العقوبات المفروضة عليها.

ويدور الحديث حول اطلاق الصواريخ الباليستية، الأمر الذي فرضت عليه الامم المتحدة حظرا. كما تم من جديد رصد انتهاكات أعلن عنها سابقا كتصدير الاسلحة والاجهزة العسكرية الخاصة الى ايران.

وسبق ان فرضت الامم المتحدة على ايران أربع جولات من العقوبات بما فيها العقوبات الدبلوماسية والتجارية والمتعلقة بالمجال النووي. وتهدف الأخيرة الى اجبار ايران على التخلي عن برنامجها النووي العسكري، فيما تصر طهران على أن كافة اختباراتها النووية تحمل طابعا سلميا.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك