افتتاح ندوة دولية بالجزائر حول مكافحة الارهاب والجريمة المنظمة في منطقة الساحل

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/566214/

افتتح الوزير الجزائري عبد القادر  مساهل المكلف  بالشؤون المغاربية والافريقية يوم 7 سبتمبر/ايلول ندوة حول مكافحة الارهاب والجريمة المنظمة في منطقة الساحل والبحث في كيفية اعادة السلم الى المنطقة ، بحضور وزراء خارجية الجزائر ومالي والنيجر وموريتانيا ووفود من الدول الدائمة العضوية في مجلس الامن الدولي ومنظمات دولية.

افتتح الوزير الجزائري عبد القادر  مساهل المكلف  بالشؤون المغاربية والافريقية يوم 7 سبتمبر/ايلول ندوة حول مكافحة الارهاب والجريمة المنظمة في منطقة الساحل والبحث في كيفية اعادة السلم الى المنطقة ، بحضور وزراء خارجية الجزائر ومالي والنيجر وموريتانيا ووفود من الدول الدائمة العضوية في مجلس الامن الدولي ومنظمات دولية.

وقال مساهل انه " جاء الوقت المناسب لاعطاء دفعة جديدة وقوية للتعاون بين دول الساحل والصحراء الافريقية في مسائل مكافحة الارهاب والجريمة المنظمة والفقر، وانعاش الامن والاستقرار في المنطقة" ، مشيرا الى ان " الازمة الليبية خلقت وضعا جديدا في المنطقة مع التداول المكثف للاسلحة، وعودة الرعايا الاجانب الى بلدانهم مما يشكل تحديات جديدة لهذه الدول ".

واضاف الوزير الجزائري قائلا " لم يعد يخفى على احد ان كميات كبيرة من الاسلحة تم تهريبها من ليبيا نحو منطقة الساحل مما يمثل تهديدا لها "، مؤكدا ان الوضع في ليبيا سيكون موضوعا اساسيا في هذه  الندوة.

وستناقش الندوة على مدار يومين ثلاثة محاور اساسية  هي الامن ومكافحة الارهاب والجريمة المنظمة والمتاجرة بالمخذرات.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية