مصدر حكومي: اسرائيل لن تعتذر عن اعمال عسكرييها في حادثة السفينة "مرمرة"

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/565869/

نقلت وكالة "ايتار - تاس" الروسية عن مصدر رفيع المستوى في الحكومة الاسرائيلية قوله ان اسرائيل تأسف لمصرع نشطاء من "اسطول الحرية" اثناء اعتراض العسكريين الاسرائيليين لسفينة "مرمرة" التركية ، ولكنها لا تنوي الاعتذار عن اعمال عسكرييها الذين قاموا بهذا العمل.

نقلت وكالة "ايتار - تاس" الروسية عن مصدر رفيع المستوى في الحكومة الاسرائيلية يوم الجمعة 2 سبتمبر/ايلول قوله ان اسرائيل تأسف لمصرع نشطاء من "اسطول الحرية" اثناء اعتراض العسكريين الاسرائيليين لسفينة "مرمرة" التركية ، ولكنها لا تنوي الاعتذار عن اعمال عسكرييها الذين قاموا بهذا العمل.

وقال المصدر ان "اسرائيل تعرب عن اسفها لمصرع النشطاء الاتراك، ولكنها لن تعتذر عن اعمال عسكرييها التي كانت ترمي الى الدفاع عن النفس. ويحق لاسرائيل مثل اي دولة اخرى ان تدافع عن مواطنيها، بمن فيهم العسكريين". وذكر ان اسرائيل ستصدر بيانا رسميا بهذا الصدد بعد نشر تقرير لجنة الامم المتحدة للتحقيق في الحادث.

واكد المصدر الحكومي ان اسرائيل "تعترف بشرعية الحصار المفروض على قطاع غزة وبحقها في القيام باعمال لتعزيزه في المياه الدولية. فقد اوقفت اسرائيل الكثير من السفن المتوجهة الى قطاع غزة، دون ان تلحق ضررا بأحد ما. كما صعد العسكريون الاسرائيليون الى متن السفينة خلال اعتراضها بدون اي نية لالحاق الضرر بأحد".

واضاف المصدر قوله ان اسرائيل تأمل في "ايجاد سبل لتسوية الخلافات مع تركيا وستبذل كل ما في وسعها لتحقيق ذلك". كما اعرب عن الامل بان "تراعي انقرة القانون الدولي في مياه البحر المتوسط".

محلل اسرائيلي: اجماع في تل أبيب على عدم الاعتذار لتركيا

قال المحلل السياسي الإسرائيلي يوسي نيشر في مقابلة مع "روسيا اليوم" إن تقرير "بالمير" الاممي  ليس في صالح تركيا وإنه يقر بشرعية الحصار الإسرائيلي على قطاع غزة.

واعتبر ان العلاقات بين تركيا واسرائيل دخلت ازمة خطرة، مشيرا الى ان تقديم الاعتذار سيعقد الامور كون الاعتذار يعني ان اسرائيل مسؤولة عما حصل على متن سفينة "مرمرة". واضاف ان هذا الامر سيفتح المجال لمقاضاة الضباط الاسرائيليين الامر الذي تسعى اليه تركيا.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية