السلطات الامريكية تتهيأ لرفع دعوى ضد مصارف كبرى

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/565828/

تتهيأ وكالة تمويل الإسكان الاتحادية الامريكية لرفع الدعوى ضد 10 مصارف كبرى في البلاد، بتهمة عدم تزويد الزبائن بمعلومات موثوقة عن جودة الاوراق المالية الخاصة بالرهن العقاري. أوردت صحيفة "نيويورك تايمز" الامريكية هذا الخبر في 2 سبتمبر/أيلول.

تتهيأ وكالة تمويل الإسكان الاتحادية الامريكية، بصفتها جهة رئيسية مشرفة على شركات الرهن العقاري، لرفع دعوى ضد ما يزيد على 10 مصارف كبرى في البلاد، بتهمة عدم تزويد الزبائن بمعلومات موثوقة عن جودة الاوراق المالية الخاصة بالرهن العقاري، التي جرى بيعها عشية ازمة الرهن العقاري في الولايات المتحدة وإبانها. واوردت صحيفة "نيويورك تايمز" الامريكية هذا الخبر في 2 سبتمبر/أيلول.

فكتبت الصحيفة نقلا عن مصادرمطلعة، ان وكالة تمويل الإسكان الاتحادية الامريكية قد ترفع عما قريب دعاوى امام المحاكم  الفيدرالية. وبين الجهات المدعى عليها مصارف مثل "بنك أوف امريكا" و" جي بي مورغان تشايز" و"غولدمن ساتشس" و"دويتشي بنك" ناهيك عن بعض كبار اللاعبين في سوق الخدمات المصرفية.

ومن المتوقع ان تتهم وكالة تمويل الإسكان الاتحادية الامريكية في تلك الدعاوي المصارف، التي قامت بإصدار سندات قروض الرهن العقاري، بانها لم تتخذ الاجراءات المطلوبة،" du diligence"،  كما تقضي بذلك القوانين الفيدرالية الامريكية، وغضت نظرها عن عدم تطابق دخول الجهات المقترضة مع أرباحها الحقيقية. وعندما اتضح عجز معظم المقترضين عن تسديد  التزاماتهم المالية،  أنهارت أوراق الرهن العقاري بشكل سريع، مما تسبب باندلاع ازمة الرهن العقاري، التي أدت بدورها الى وقوع الازمة المالية العالمية.

وخسرت وكالتا الرهن العقاري "  Fannie Mae" و " Freddie Mac" وحدهما، ما يزيد على 30 مليار دولار، وتحمل دافعو الضرائب مسؤولية تسديد معظم تلك النفقات.

ورفعت دعوى مماثلة في شهر يوليو/تموز ضد مصرف " UBS"، مبلغها نحو 900 مليون دولار. وقال مصدر للصحيفة  ان التهم الموجهة قد تكون بالمستوى نفسه.

وتحاول مؤسسات الاستثمار الخاص منذ فترة طويلة حمل المصارف عن طريق المحكمة على شراء أوراق الرهن العقاري الفاسدة والمشكوك في امرها. وفي هذا السياق فان الدعاوى، التي رفعتها وكالة تمويل الإسكان الاتحادية الامريكية قد تفتح بابا جديدا في سجل هذه المواجهة الحقوقية.

وبالاضافة الى وكالة تمويل الإسكان الاتحادية الامريكية والمستثمرين فان النيابة العامة في 50 ولاية امريكية، تتهيأ ايضا  لرفع دعاوى ضد المصارف، ومطالبتها بتعويض خسائر قدرها 20 مليار دولار، وسينفق معظمها لتخفيض قيمة الرهن العقاري لدى  أصحاب المنازل المهددين بمصادرة عقاراتهم  لتأخير تسديد القروض.

ويذكر ان عملاق التأمين "American Internatinal Group"( AIG )، قد رفعت في الشهر الماضي دعوى ضد مصرف "بنك أوف امريكا"  بمبلغ 10 مليارات دولار، واتهمت المصرف وفرعيه "  Countrywide Financial" و" Merrill Lynch"، واتهمتها بتضليل  AIG ، حيث لم تقدم معلومات كاملة عن جودة قروض الرهن العقاري التي شكلت اساس الاوراق المالية.

ورفض ممثلو المصارف التعليق رسميا على ما يحدث. الا انهم  يصرون، كما تذكر الصحيفة،  على ان خسائر المستثمرين، الذين اشتروا سندات مالية مدعومة بقروض الرهن العقاري، نجمت عن التباطؤ العام للنشاط التجاري وانهيار سوق الإسكان، وليس عن نوعية قروض الرهن العقاري.

وعلاوة على ذلك، ان الصيارفة يؤكدون ان AIG"" و" Fannie Mae" و" Freddie Mac" كانت على علم بالأخطارالتي يشكلها الاستثمار في اوراق الرهن العقاري.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك