مدفيديف الى طاجيكستان للمشاركة في قمة اقليمية حول قضايا الامن ومكافحة المخدرات

أخبار العالم

صورة من الارشيفصورة من الارشيف
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/565797/

افاد المكتب الصحفي للكرملين بان الرئيس الروسي دميتري مدفيديف توجه الى العاصمة الطاجيكية دوشنبه حيث سيشارك مع الرؤساء الطاجيكي والافغاني والباكستاني في قمة رباعية حول الوضع في المنطقة والمسائل السياسية والاقتصادية والتجارية.

افاد مصدر في المكتب الصحفي للكرملين يوم الخميس 1 سبتمبر/ايلول بان الرئيس الروسي دميتري مدفيديف توجه الى العاصمة الطاجيكية دوشنبه حيث سيشارك مع الرؤساء الطاجيكي والافغاني والباكستاني في قمة رباعية حول الوضع في المنطقة سيجري في ختامها تبني بيان مشترك يوم الجمعة.

وقال المصدر ان "الهدف الرئيسي من وراء الزيارة بحث المسائل السياسية والاقتصادية والتجارية الآنية وغير ذلك من القضايا، بالاضافة الى تأكيد الاتفاقات التي تم التوصل اليها خلال اللقاء السابق من هذا القبيل في مدينة سوتشي الروسية في شهر اغسطس/اب العام الماضي، وتطوير هذه الاتفاقات لاحقا". ومن المقرر كذلك "اعارة الاهتمام الخاص لمواضيع تسوية القضية الافغانية ومكافحة الارهاب والمخدرات واعادة اعمار افغانستان وتنمية المنطقة بشكل عام".

وسيبحث الرؤساء مسائل تكثيف وتنشيط التعاون الاقليمي فيما يخص المساهمة في احلال الاستقرار بافغانستان وبالمنطقة على الحدود الافغانية الباكستانية، وذلك بمشاركة منظمة شنغهاي للتعاون ومنظمة معاهدة الامن الجماعي.

كما سيحظى باهتمام خاص موضوع التصدي لتهريب المخدرات. واكد المصدر في الكرملين ان "الموقف الروسي يتلخص في انه يجب التصدي لخطر المخدرات الافغانية بشكل شامل، اي الحيلولة دون انتاج المخدرات وتسويقها، بما في ذلك القضاء على مزارع النباتات المخدرة وتشديد الرقابة على نقل المواد الى افغانستان من الخارج التي يمكن استخدامها لانتاج المخدرات .

وقال المصدر ان روسيا تقدر عاليا جهود الشركاء الثلاثة المذكورين في مكافحة خطر المخدرات وتدعو افغانستان وباكستان للانضمام الى استراتيجية مكافحة المخدرات لدول منظمة شنغهاي للتعاون لفترة 2011 - 2016 وبرنامج العمل لتحقيقها الذي تم وضعه في قمة دول المنظمة بالعاصمة الكازاخية استانا 14 - 15 يونيو/حزيران الماضي.

وسيعير الرؤساء خلال مباحثاتهم "اهتماما كبيرا لتعزيز العلاقات الاقتصادية التجارية، بما في ذلك تنفيذ المشاريع المشتركة لتطوير البنية التحتية وزيادة توريد الطاقة الى المنطقة وتحديث المنشآت الصناعية القديمة وتشييد الجديدة وتهيئة المناخ الاستثماري المواتي وزيادة التبادل التجاري".

ومن المقرر ان يعقد الرئيس الروسي على هامش القمة لقاءين ثنائيين مع نظيريه الافغاني حامد كرزاي والباكستاني آصف علي زرداري.

وذكر المكتب الصحفي للكرملين ان "المباحثات الروسية الافغانية على مستوى القمة ستجري على خلفية تنشيط التعاون الثنائي المتبادل المنفعة الذي اعطت زيارة الرئيس الافغاني الرسمية لموسكو التي قام بها 20 - 21 يناير/كانون الثاني الماضي زخما كبيرا له. ويتماشي تعميق التعاون بين البلدين مع مصالح روسيا التي ترغب في ان تكون افغانستان دولة مستقلة من وجهة النظر الاقتصادية ومحايدة تعيش بسلام من دون الارهاب وتجارة المخدرات".

اما اللقاء المنفرد  بين الرئيس الروسي مدفيديف والرئيس الباكستاني زرداري، فسيناقش  حالة الحوار السياسي بين روسيا وباكستان الى جانب مسائل ملحة للتعاون الثنائي والقضايا الاقليمية. كما سيركز الطرفان الاهتمام على سير تحقيق الاتفاقات في مجالات التجارة والاقتصاد والطاقة وغيرها، والتي تم التوصل اليها خلال الزيارة الرسمية للرئيس الباكستاني الى موسكو 11 - 13 مايو/ايار الماضي.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك