دعابة إعلامي هولندي تتحول لمشروع تشييد جبل في بلاده

متفرقات

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/565720/

لم يكن أحد المحللين الرياضيين الهولنديين يعلم ان دعوته غير الجادة في يوم الأيام لتشييد جبال هولندية ستتحول الى فكرة مشروع حقيقي في "البلاد المنخفضة" كما يطلق على هولندة.

لم يكن أحد المحللين الرياضيين الهولنديين يعلم ان دعوته غير الجادة في يوم الأيام لتشييد جبال هولندية ستتحول الى فكرة مشروع حقيقي في "البلاد المنخفضة" كما يطلق على هولندة.

وصاحب هذه الفكرة التي كانت في بادئ الأمر مجرد دعابة هو تايس زونيويلد البالغ من العمر 30 عاماً، الذي يمارس حالياً الصحافة الرياضية بعد ان كان متسابق دراجات هوائية. وكان زونيويلد قد تطرق الى تضاريس بلاده المسطحة بالقول ان "هذا الأمر مفيد لزراعة البنجر ورعي الأبقار، كما انه جيد لتشييد طرق سوية. لكنه من وجهة نظر الرياضة أمر كارثي"، وأضاف "انني أريد جبلاً، جبلاً هولندياً حقيقياً."

اذا كان الشعور بالإحباط هو الدافع الرئيس لتايس زونيويلد للتعبير عن فكرته، إلا انها وبعد مرور شهر واحد تحولت الى فكرة قابلة للتطبيق، اذ أصبح الهولنديون يؤمنون بإمكانية تحقيقها، ويعتبرون زونيويلد الملهم الإيديولوجي لما تحول الى مشروع عمل حقيقي.

وحول هذا الأمر يقول "صاحب الفكرة" انه يعلم انها ليست جديدة، في إشارة الى عالم ألماني كان قد اقترح تشييد قمة جديدة في بلاده، إلا انه لم يقابل بالحماس ذاته الذي قوبل به اقتراح الرياضي الهولندي.

ويسترسل زونيويلد قائلاً "يبدو ان المزحة التي أطلقتها أصابت الهدف. من الواضح ان المشاكل الاجتماعية ولدت رغبة جامحة لدى الهولنديين بالانهماك في مشروع ضخم، يظهر للعالم براعة هذا الشعب وقدراته."

 وتشير الأنباء الواردة من البلاد المنخفضة الى انها لن تعود كذلك في العقد القادم كما يأمل تايس زونيويلد. فقد شرع المختصون والمهندسون الذين أبدوا حماساً شديدأً بالفكرة، بالعمل على دراسة مشروع تشييد جبل يبلغ ارتفاعه 2000 متراً.

ويرى هؤلاء انه بإنجاز مشروع كهذا يمكن اصطياد عصفورين بحجر واحد، اذ ستشيد هولندة معلمأً جديداً قد يصبح أحد رموزها الإضافة الى الطواحين وزهرة التوليب وشارع المصابيح الحمراء الشهير في أمستردام،  كما انه سيصبح ملاذاً للرياضيين الهولنديين الراغبين بممارسة تمرينات ترتبط  بأنواع رياضة، تتطلب وجود جبال لمزاولتها كالتزلج على الجليد وسباق الدراجات الهوائية وغيرها.

وقد شرع المهتمون بالمشروع في البحث عن موقع يمكن ان تقام فيه جبال "الألب الهولندية" كما أطلق عليها البعض، وقد تم ترشيح مقاطعة فيلولاند في منتصف البلاد لتكون الحاضنة للجبل الهولندي المنتظر.

ويتساءل المتفاؤلون وهم يفركون أيديهم بحماس .. بعد تشييد بحيرة تايس في المجر التي تعد أكبر بحيرة صناعية في أوروبا والنهر الصناعي العظيم في ليبيا، ما المانع من تشييد جبال في وسط هولندة، التي لا تزيد أكثر مناطقها علواً عن ارتفاع 322 متراً .. حتى الآن !

"روسيا اليوم" وموقع نيوزلاند

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية