اليابان تعين رئيسا جديدا للوزراء

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/565603/

وافق اعضاء البرلمان الياباني في 30 أغسطس/آبن على تسلم يوشيهيكو نودا منصب رئاسة الوزراء في البلاد.

وافق اعضاء البرلمان الياباني في 30 أغسطس/آبن على تسلم يوشيهيكو نودا منصب رئاسة الوزراء في البلاد.

وسبق ان اعلن  ناوتو كان، رئيس الوزراء الياباني السابق عن استقالته من منصبه وتخليه عن رئاسة الحزب الديمقراطي رسميا. ويذكر أن الحزب الديمقراطي الحاكم في اليابان اجرى انتخابات داخلية لمنصب رئاسة الحزب في 29 اغسطس/آب، فاز فيها يوشيهيكو نودا. وحسب الدستور الياباني يكلف الفائز بزعامة الحزب بتشكيل الحكومة.

ويذكر ان نودا (54 عاما)، تولى منصب وزير المالية في يونيو/حزيران عام 2010، وهو من مؤيدي اجراءات التقشف الصارمة في الميزانية، وتقليص دين الدولة، الذي يفوق مرتين الناتج الداخلي الاجمالي. وسبق ان عارض نودا مبادرة رئيس الوزراء ناوتو كان حول التخلي عن استخدام الطاقة النووية بعد كارثة محطة "فوكوشيما - 1" الكهرذرية، اذ يدعو زعيم الديمقراطيين الجديد الى تشديد الرقابة على المنشآت النووية مع مواصلة عملها.

وفيما يخص نهج السياسة الخارجية لنودا، فيقوم على تطوير التعاون السياسي–العسكري مع الولايات المتحدة، كما لمح نودا الى انه يعتبر تسريع تائر التنمية في الصين أكبر تهديد لبلاده.

محللة سياسية: لدى نودا خبرة كبيرة ورؤية واضحة للاصلاحات الضرورية

قالت يكاترينا كولدونوفا المحللة السياسية في معهد العلاقات الدولية بموسكو في حديث لقناة "روسيا اليوم" ان رئيس الوزراء الياباني الجديد يوشيهيكو نودا تولى زمام السلطة في فترة صعبة جدا بالنسبة الى البلاد من وجهة النظر الاقتصادية والاجتماعية، ولكنه يبدو بمثابة شخصية مناسبة لهذا المنصب، علما بانه يتمتع بخبرة كبيرة في الشؤون المالية والادارية بشكل عام، بالاضافة الى ان لديه رؤية واضحة للاصلاحات الاقتصادية التي تحتاج اليها اليابان.

واشارت المحللة الى ان نجاح يوشيهيكو نودا في تأدية مهامه سيتوقف على عدة عوامل بينها مدى ثبات نهجه السياسي الداخلي، علما بان اسلافه في منصب رئيس الحكومة لم يفلحوا في تنفيذ وعودهم بالكامل.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك