ملف الكهرباء يشكل تهديدا للحكومة اللبنانية

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/565586/

بات ملف الكهرباء في لبنان يشكل تهديدا جديا لحكومة الرئيس نجيب ميقاتي، بعد أن إنقسم الوزراء ما بين مؤيد لمشروع قانون الكهرباء، وبين من يريد إضفاء بعض التعديلات عليه من خلال إنشاء هيئة رقابة مالية، ومن كل هذا يبقى المواطن اللبناني الخاسر الأكبر.

بات ملف الكهرباء في لبنان يشكل تهديدا جديا لحكومة الرئيس نجيب ميقاتي، بعد أن إنقسم الوزراء ما بين مؤيد لمشروع قانون الكهرباء، وبين من يريد إضفاء بعض التعديلات عليه من خلال إنشاء هيئة رقابة مالية، ومن كل هذا يبقى المواطن اللبناني الخاسر الأكبر.

ولا يقل هذا الملف أهمية عن سواه، بل ربما هو الأبرز اليوم على الساحة السياسية اللبنانية بعد أن بات يهدد الحكومة بفقدان نصابها القانوني مع إنقسام الوزراء ما بين مؤيد ورافض لمشروع قانون الكهرباء المقدم من وزير الطاقة والمياه جبران باسيل والقاضي بصرف مليار ومئتي مليون دولار أميركي لإصلاح مسألة الكهرباء.

واعلن رئيس الحكومة نجيب ميقاتي وفي آخر موقف له من المسألة رفضه لمعادلة الحكومة في مقابل الكهرباء. فيما يصر النائب عون وكتلته على تمرير إقتراح لقانون كما هو.

ومن بين كل التجاذبات الحاصلة حول ملف الكهرباء، يبقى المواطن البناني الخاسر الأكبر من هذه المسألة.

وحدد الرئيس ميقاتي يوم 7 من سبتمبر/أيلول المقبل موعدا لإنعقاد جلسة مجلس الوزراء، إفساحا في المجال لإيجاد الحلولِ المرجوة لهذا الملف.

للمزيد يمكنكم الاطلاع على تقريرنا المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)