البطريق الامبراطور يغادر نيوزيلاندا عائدا إلى موطنه على متن سفينة الابحاث

متفرقات

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/565554/

استقبلت حديقة الحيوانات في ويلينغتون بنيوزيلاندا نحو 1700 شخص  زاروها يوم امس الاحد 28 أغسطس/اب لتوديع طائر البطريق الامبراطور الذي  أنجرف إلى أحد شواطئ نيوزيلاندا الواقع على بعد ثلاثة آلاف كيلومتر من موطنه الأصلي في القطب الجنوبي.

استقبلت حديقة الحيوانات في ويلينغتون بنيوزيلاندا نحو 1700 شخص  زاروها يوم امس الاحد 28 أغسطس/اب لتوديع طائر البطريق الامبراطور الذي  أنجرف إلى أحد شواطئ نيوزيلاندا الواقع على بعد ثلاثة آلاف كيلومتر من موطنه الأصلي في القطب الجنوبي.

ويتوقع ان ينقل طائر البطريق اليوم الى بيئته الطبيعية في قفص خاص على متن سفينة الابحاث التي وفرت له ظروفا معتادة  حيث تحفظ  له خلال رحلته درجة حرارة لا تزيد عن 8 درجات مئوية. وسيتم اطلاق سراحه بعد أربعة أيام تقريبا على بعد حوالي 630 كيلومترا جنوب البر الرئيسي لنيوزيلاندا. وسيقوم باحثون برصد تحركات البطريق بواسطة اجهزة الاستشعارعن بعد  لمنظومة الرصد  الفضائية العالمية.

وكان باحثون قد عثروا على طائر البطريق هذا على شاطئ "بيكا بيكا" الواقع على بعد 60 كيلومترا شمال العاصمة النيوزيلاندية ويلينغتون، وكان يكاد يموت جوعا ويأكل الرمل الذي حسبه ثلجا ليرطب  جسده.

وكان طبيب شهير متخصص فى الجهاز الهضمى  قد اجرى عملية جراحية لتخليص معدة البطريق من كمية كبيرة من الرمال وثم تم نقله الى حديقة الحيوانات في ويلينغتون حيث عاش في ظروف ملائمة  أعدت له خصيصا  تحفظ له درجة البرودة المناسبة.

وفي الحديقة اصبحت حالة البطريق الصحية افضل كثيرا من حالته عند الوصول وازداد وزنه الى 4 كيلوغرامات.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية