انطباعات خاطئة ترافق مرحلة الحمل

متفرقات

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/565428/

ترافق مرحلة الحمل بعض الانطباعات والمحظورات، التي ينصح المحيطون بالسيدة الحامل بعدم ممارستها، على الرغم من عدم وجود إثبات علمي يؤكد صحة هذه المحظورات او الانطباعات، مما يجعلها مجرد أخطاء شائعة ...

ترافق مرحلة الحمل بعض الانطباعات والمحظورات، التي ينصح المحيطون بالسيدة الحامل بعدم ممارستها، على الرغم من عدم وجود إثبات علمي يؤكد صحة هذه المحظورات او الانطباعات، مما يجعلها مجرد أخطاء شائعة، ومنها ...

عدم أكل الأجبان ..

بالفعل هناك أجبان تحمل أضراراً بالنسبة للسيدة الحامل مثل الأجبان الزرقاء التي نضجت بفعل التعفن، او غيرها من الأجبان غير المبسترة. وتتحتوي هذه الأجبان على بكتيريا الـ "ليستيريا" التي من الوارد ان تتسبب بالإجهاض او بعض العقبات أثناء الولادة. لكن نسبة الضرر الذي تحمله هذه الأجبان ضئيلة للغاية. أما الأجبان الأخرى مثل الموتساريلا وغيرها من الأجبان البيضاء فلا تشكل اي نوع من التهديد على حياة الجنين او صحة السيدة الحامل.

شكل البطن يحدد جنس الجنين ..

هذا أيضاً انطباع خاطئ يسود بين العامة، اذ يعتقد كثيرون ان البطن المنخفض يشير الى ان الجنين ذكر، في حين يكون أنثى اذا كان البطن مرتفعاً. في حقيقة الأمر يأخذ البطن هذا الشكل او ذاك لعدة اعتبارات، منها تكوين عضلات البطن وبنية الرحم، كما ان موقع الجنين في الأحشاء يؤثر على شكل البطن. فمن المحتمل ان يكون البطن في بادئ الأمر مرتفعا ثم يصبح منخفضاً، بسبب تغيير موقع الجنين بأن يصبح رأسه الى الأسفل. وبكل تأكيد لا يمكن ان يعني ذلك ان المرأة كانت حامل بأنثى تحولت بين ليلىة وضحاها الى ذكر.

الجماع خلال فترة الحمل يؤدي الى الإجهاض ..

يشير الأطباء الى ان الجماع في مرحلة الحمل آمن، شريطة ان يكون الأمر تحت إشراف الطبيب المتابع لحالة الحمل والاستعانة بإرشاداته، خاصة اذا ما كانت السيدة قد تعرضت في السابق الى إجهاض مبكر، او اذا ما كانت تعاني من حين لآخر حالات نزيف.

الإصابة بالحموضة المعوية تدل على نمو شعررأس الجنين ..

ويبدو هذا الانطباع أكثر الانطباعات الخاطئة شيوعاً.الحموضة المعوية أو قرحة المعدة تعتبر من الأعراض المرافقة لمرحلة الحمل، بسبب استرخاء صمامات المعدة بهدف تزويدها بالغذاء، ولا علاقة بتاتاً بين القرحة ونمو شعر الجنين.

"روسيا اليوم" ووكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية