بوادر تصعيد أمني في اليمن مع اقتراب عودة صالح

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/565351/

صرح نائب وزير الإعلام اليمني الخميس 25 اغسطس/آب ان الرئيس اليمني سيعود لليمن للعمل برؤية جديدة مع من سماهم شرفاء الوطن. وأكدت مصادر في المعارضة اليمنية أن القوات الموالية للرئيس صالح والحرس الجمهوري الذي ينوي مهاجمة من انشقوا عن الحكم والمسلحين القبليين في منطقة أرحب ومدينة تعز في الجنوب.

صرح نائب وزير الإعلام اليمني عبده محمد الجندي الخميس 25 اغسطس/آب ان الرئيس اليمني علي عبد الله صالح سيعود لليمن للعمل برؤية جديدة مع من سماهم شرفاء الوطن. حيث قال الجندي في مؤتمر صحفي عقده بصنعاء ان " الرئيس سيعود إلى أرض الوطن عند استكمال التحقيقات في الحادث الإجرامي الذي تعرض له ".

وأضاف النائب أن الرئيس يتابع مهامه وصلاحياته من العاصمة السعودية الرياض من خلال المتابعة والتواصل مع نائبه عبد ربه منصور هادي والحكومة وكافة المسئولين في الدولة.

على صعيد آخر أكدت مصادر في المعارضة اليمنية أن القوات الموالية للرئيس علي عبدالله صالح المتمثلة في الأمن المركزي والحرس الجمهوري الذي يقوده نجله أحمد صالح تنوي مهاجمة من انشقوا عن الحكم بقيادة اللواء علي محسن الأحمر والمسلحين القبليين في منطقة أرحب ومدينة تعز في الجنوب.

محلل سياسي يمني: هناك سكوت دولي كبير حول الازمة اليمنية

قال المحلل السياسي احمد الزرقة لقناة " روسيا اليوم" ان اليمن يشهد تصعيدا امنيا خطيرا ومحاولات للعودة الى اسلوب الاغتيالات، والمثير في الامر ان هناك سكوت دولي كبير حول الازمة اليمنية ولا توجد محاولات دولية لحث الفصائل اليمنية على ضبط النفس.

واشار الزرقة ان الاحزاب اليمنية المعارضة تدرك ان الحل الثوري في ظل التعقيد الحاصل في البلاد قد يؤدي الى انفجار الوضع،  لذلك فهي تفضل اللجوء للحل السياسي.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية