السفير العراقي في واشنطن : سقوط نظام الأسد لا مفر منه

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/565340/

قال سمير الصميدعي، السفير العراقي في واشنطن، ان بغداد ستطلب تمديد فترة بقاء القوات الامريكية في العراق، التي تنتهي في نهاية العام الحالي الى وقت ملائم لنا. وحول الوضع الراهن في سوريا، قال ان سقوط نظام الأسد لا مفر منه.

قال سمير الصميدعي، السفير العراقي في واشنطن، ان بغداد ستطلب تمديد فترة بقاء القوات الامريكية في العراق، التي تنتهي في نهاية العام الحالي الى وقت ملائم لنا.

وتحدث السفير في لقاء خاص اجرته معه الجريدة الالكترونية "The Cable" الامريكية في 25 اغسطس/ آب. فقال "كان المبدأ ان تبقى بعض القوات العسكرية للمساعدة في تدريب الجيش والشرطة العراقية، وتم الاتفاق على ذلك".

كما قال ان عدد القوات الامريكية التي ستبقى في العراق قد يتراوح ما بين 8000 و 20000 فرد، وأنها ستكون قوات غير قتالية محدودة، لتدريب الجيش العراقي وقوات الشرطة. واضاف ان العراقيين قلقون حول التعريف الواضح  لدور القوات الأميركية ، من اجل تبديد أي فكرة عن القوات المتبقية كقوات احتلال أو امكانية المشاركة في العمليات القتالية.

اما بخصوص الوضع في سورية فقال ان سقوط نظام الأسد لا مفر منه، وهو حدث جيد للمنطقة. واضاف "ان التغيير القادم في سورية سيغير موازين القوى في المنطقة، وسوف يضعف إيران في النهاية وسيحد من قدرتها على استعراض قوتها من خلال حزب الله وحماس، وان التغيير سيحرر لبنان من الهيمنة السورية المتعجرفة".

وتاتي تصريحاته مناقضة للتصريحات المؤيدة للأسد التي أدلى بها رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي، الذي قال في 12 اغسطس/ آب، انه لا يؤيد فكرة العمل المسلح أو التخريب واسقاط الانظمة بهذا الشكل.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية