أجرة السكن العالية تجبر عمالا صينيين على العيش في مقابر

متفرقات

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/565298/

ذكرت صحيفة "تشاينا دايلي" أن كثيرا من العمال الذين جاؤوا للعمل الى مدينة تايجو بمحافظة جيدتسان شرق الصين من محافظات البلاد الأخرى اضطروا للعيش في مقابر بضواحي المدينة نظرا لعدم قدرتهم على شراء شقة، أو استئجارها على الأقل.

ذكرت صحيفة "تشاينا دايلي" أن كثيرا من العمال الذين جاؤوا للعمل الى مدينة تايجو بمحافظة جيدتسان شرق الصين من محافظات البلاد الأخرى اضطروا للعيش في مقابر بضواحي المدينة نظرا لعدم قدرتهم على شراء شقة، أو استئجارها على الأقل.

وأوردت الصحيفة قصة أحد هؤلاء العمال وهو ليو شينلي الذي استقر مع عائلته في مقبرة بضواحي مدينة تايجو قبل ست سنوات. وترك ليو قريته الصغيرة بحثا عن العمل. وتحدق بلاطات الضريح وأحجار القبور بسقيفة أقامها الرجل لحماية أفراد أسرته من تقلبات الطقس. ويعترف ليو في حديث مع الصحفيين بأن ست سنوات من الجهد والكدح والعمل في عدة أماكن لم تعد عليه باموال كافية تمكنه من استئجار شقة. وقال ليو ان "أجرة السكن عالية جدا، وأنا مضطر للعيش في المقبرة".

ولا تزال الشقة حتى ولو كانت رخيصة وصغيرة، حلما للكثير من الصينيين. ولا يستطيع العمال الذين تنقلوا مع أسرهم، بحثا عن العمل، ويقيمون حاليا في مدن أخرى استئجار أو اقتناء مسكن بسبب أسعار العقار العالية. 

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية