رسام كاريكاتير سوري يتعرض للضرب والاشتباكات مستمرة في أنحاء مختلفة من البلاد

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/565297/

تعرض رسام الكاريكاتير السوري علي فرزات للضرب المبرح، وأصيب بكدمات في أنحاء جسمه، وخصوصا الوجه واليدين.

تعرض رسام الكاريكاتير السوري علي فرزات للضرب المبرح، وأصيب بكدمات في أنحاء جسمه، وخصوصا الوجه واليدين، بعد أن قامت عناصر من الأمن باختطافه فجر يوم 24 أغسطس/آب.

وذكرت لجان التنسيق المحلية في دمشق أن "عناصر أمن ملثمين كانوا على متن سيارة مغلقة، اختطفوا فنان الكاريكاتير العالمي علي فرزات، بعد مهاجمته والاعتداء عليه في سيارته، أثناء مروره من ساحة الأمويين، وهو في طريق عودته من مكتبه إلى منزله فجر الخميس". وقال الناشط عمر إدلبي الناطق باسم لجان التنسيق "إن الذين نفذوا عملية الاختطاف على طريقة العصابات الإجرامية المنظمة، سرقوا محتويات الحقيبة الشخصية للفنان فرزات، من أوراق ورسوم وغيرها من حاجياته الشخصية". وأضاف أن "عصابة الأمن والشبيحة قامت بعد ذلك برمي فرزات على طريق المطار، بعد ضربه ضربا مبرحا خصوصا على يديه"، مشيرا إلى أن أحد المارة "قام بنقله لإسعافه في مشفى الرازي" بدمشق. وحمل إدلبي "أجهزة أمن النظام السوري مسؤولية ما قد يتعرض له الفنان فرزات، خاصة انه قد أجرى عملية جراحية في العمود الفقري منذ مدة قصيرة".

وأشار المرصد السوري لحقوق الإنسان إلى أن "الأمر الذي يثير الاستغراب أن دورية أمنية قالت إنها شاهدت العصابة المسلحة، وهي تعتدي على فرزات، ولم تتمكن من القبض عليها".

ميدانيا قتلت سيدة في قرية الشحيل في ريف دير الزور شرق سورية، شهدت انتشارا أمنيا وعسكريا، وجرت عمليات اقتحام واعتقالات في مدن سورية عدة، بينها دمشق.

من جانب آخر، قالت وكالة "سانا" السورية الرسمية ان 3 من عناصر قتلوا وجرح رابع من أفراد الجيش السوري إثر هجوم شنته مجموعة مسلحة على حاجز عسكري في الرستن بحمص.

هذا وأشارت "سانا" إلى أن مجموعة مسلحة أخرى قامت باطلاق النار على حاجز عسكري في تلبيسة بحمص ما أسفر عن إصابة عدد من عناصره بجروح. فيما أصيب جنديان في كمين نصبه مسلحون على طريق الرستن.

وخرج الناس إلى الشوارع للتظاهر ضد النظام بعد صلاة التراويح يون 25 أغسطس/آب في مختلف مدن سورية، منها الصنمين ونمر وكفر شمس في محافظة درعا وعدد من البلدات في ريف دميشق، حسب الناشطين المعارضين. ونقلت فضائيات عربية عن مصادر في المعارضة أن شخصا قتل بيد قناص في حمص، كما سجلت إصابات في مناطق أخرى من سورية.

وكان 16 شخصا قتلوا في تظاهرات ليلية يوم 24 أغسطس/آب في عدة مدن، حيث تصدت قوات الأمن للمتظاهرين بالرصاص والغاز المسيل للدموع. وأفاد اتحاد تنسيقيات الثورة أن قوات الأمن اقتحمت مدينة البصيرة في دير الزور بالدبابات، وقامت بإطلاق النار بكثافة على المنازل. كذلك شنت حملة مداهمات واعتقالات عشوائية في أحياء الدريبة والصليبة بالتزامن مع انقطاع التيار الكهربائي.

المصدر: وكالات.

وفي حديث من واشنطن رأى رئيس المجلس السوري-الأمريكي لؤي صافي أن الإصلاح الذي يعنيه النظام السوري هو شيء شكلي وغير حقيقي، مشددا على أن ذلك لا يستطيع الاستجابة لمطالب الشارع.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية