السلطة الفلسطينية تبحث عن مخرج من الأزمة المالية

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/565235/

تعاني السلطة الفلسطينية من أزمة مالية خانقة، تنذر باحتمال عدم قدرة الحكومة على دفع رواتب موظفي القطاع العام، وعدم القدرة على تغطية المصروفات العامة، حيث يبلغ العجز الذي تعاني منه موازنة السلطة الفلسطينية 900 مليون دولار.

تعاني السلطة الفلسطينية من أزمة مالية خانقة، تنذر باحتمال عدم قدرة الحكومة على دفع رواتب موظفي القطاع العام، وعدم القدرة على تغطية المصروفات العامة، حيث يبلغ العجز الذي تعاني منه موازنة السلطة الفلسطينية 900 مليون دولار.

وتحذر الجهات الرسمية الفلسطينية من نتائج اصعب، التي من الممكن الوصول اليها إن لم يتم حل الازمة قريبا، حيث تبحث الحكومة الفلسطينة عن بدائل وحلول وذلك بتقليل الاعتماد على الدعم الخارجي في تمويل النفقات الجارية، التي وصلت إلى  970 مليون دولار بدلا من مليار و800 مليون عام 2008.

التفاصيل في التقرير المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم