عيون الأسواق على النفط الليبي مع اقتراب نهاية الأحداث

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/565163/

اثار اقتراب الأحداث الليبية من نهايتها ارتياحا في أسواق النفط. بيد أن التغلب على زيادة الأسعار الناجمة عن وقف صادرات النفط الليبية، قد تستغرق وقتا، بحسب الخبراء. ولا شك في أن الصراع على نفط ليبيا ينذر ببروز لاعبين جدد على ارضها، كانوا في السابق من ألد أعدائها.

اثار اقتراب الأحداث الليبية من نهايتها ارتياحا في أسواق النفط. بيد أن التغلب على زيادة الأسعار الناجمة عن وقف صادرات النفط الليبية، قد تستغرق وقتا، بحسب الخبراء. ولا شك في أن الصراع على نفط ليبيا ينذر ببروز لاعبين جدد على ارضها، كانوا في السابق من ألد أعدائها. وعيون الأسواق على النفط الليبي مع التوقعات باقتراب الأحداث من نهايتها في إحدى كبريات الدول المنتجة للنفط في العالم.

وتنفس الذهب الأسود الصعداء بعد تسجيله مستويات قياسية، أملا بأن يعود الشريان الليبي إلى الضخ بعد توقف قارب نصف عام.

فإنتاج النفط الليبي، الذي يعد مصدر الدخل الرئيسي للبلاد، والذي بلغ قبل اندلاع الثورة نحو 1.6 مليون برميل من النفط يوميا أي نحو 2% من الإمدادات العالمية،  قد يحتاج ، حسب رأي الخبراء، إلى قرابة عام ليعود بكامل طاقته إلى الأسواق.

المزيد من التفاصيل في تقريرنا المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم