روسيا تعتبرعزم تبليسي تنظيم ما تسميها بـ"مسيرة سلام" استفزازا جديدا

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/565107/

تعتزم السلطات الجورجية تدبير استفزاز واسع يوم 26 اغسطس/آب وذلك بمناسبة الذكرى الثالثة لاعتراف روسيا باستقلال اوسيتيا الجنوبية. جاء ذلك في بيان لوزارة الخارجية الروسية اليوم 23 اغسطس/آب.

تعتزم السلطات الجورجية تدبير استفزاز واسع يوم 26 اغسطس/آب وذلك بمناسبة الذكرى الثالثة لاعتراف روسيا باستقلال اوسيتيا الجنوبية. جاء ذلك في بيان لوزارة الخارجية الروسية اليوم 23 اغسطس/آب.

وافادت الوثيقة بان تبليسي تعد ما تسميها بـ "مسيرة سلام" من قرية ادزيسي الجورجي الى مدينة لينينغوري الاوسيتي الجنوبي.

واكدت الوزارة في بيانها ان "استفزاز الجانب الجورجي الجديد اللامسؤول الذي تستعد تبليسي لتدبيره ينطوي على خطر زعزعة استقرار الوضع الهش اصلا في المنطقة".

والجدير بالذكر ان القوات الجورجية هاجمت اوسيتيا الجنوبية ودمرت قسما من عاصمتها تسخينفال. وللدفاع عن سكانها الذين كان عدد كبير منهم يحملون الجنسية الروسية ادخلت روسيا وحداتها المسلحة الى الجمهورية وطردت العسكريين الجورجيين خارج اراضي اوسيتيا الجنوبية بعد معارك استمرت خمسة ايام واعترفت في نهاية اغسطس/آب بالاستقلال بهذه الجمهورية وكذلك جمهورية ابخازيا.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك