المعركة على طرابلس .. والقذافي يستنجد بالشعب.. والناتو يقصف باب العزيزية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/564974/

افادت وكالة "فرانس برس" نقلا عن متحدث باسم المجلس الوطني الانتقالي الليبي بان ثوارا من مصراتة وصلوا بحرا الى طرابلس للمشاركة في المعركة على تحريرها من كتائب القذافي الى جانب الثوار الاخرين. بدوره دعا الزعيم الليبي معمر القذافي في ثاني تسجيل صوتي له خلال الـ 24 ساعة الاخيرة دعا الشعب الليبي الى عدم الاستسلام والقتال حتى النهاية.

افادت وكالة "فرانس برس" نقلا عن متحدث باسم المجلس الوطني الانتقالي الليبي بان 200 من الثوار من مصراتة وصلوا بحرا الى طرابلس يوم الاحد 21 اغسطس/اب للمشاركة في القتال لتحرير المدينة الى جانب الثوار الاخرين الذين هاجموا العاصمة من الجهة الغربية.

من جهة اخرى ذكرت وكالة "رويترز" ان الثوار طوقوا قاعدة معتيقة الجوية الواقعة بمنطقة تاجوراء بضواحي طرابلس. وقالت المصادر في المعارضة ان الثوار تمكنوا من فرض السيطرة التامة على تاجوراء، علما بان هذه المنطقة شهدت انتفاضة ضد الزعيم الليبي معمر القذافي في وقت سابق.

بدوره دعا الزعيم الليبي معمر القذافي في ثاني تسجيل صوتي له خلال الـ 24 ساعة الاخيرة بثه التلفزيون الليبي الحكومي، دعا القبائل للدخول في المعركة الحاسمة في تاجوراء، ووجه نداء الى الشعب الليبي للخروج الى الشوارع والقتال للحيلولة دون "تسليم ليبيا لساركوزي" والدفاع عنها. كما دعا الى عدم الاستسلام والقتال حتى النهاية.

كما اكد عبدالله السنوسي رئيس المخابرات الليبية في مؤتمر صحفي له عزم الشعب الليبي على الانتصار والحاق الهزيمة بمن وصفهم "بالعصابات الارهابية". واتهم الرئيس الفرنس نيكولا ساركوزي باخذ الاموال من ليبيا من اجل تمويل حملة انتخابه للرئاسة. وقد ظهر السنوسي امام الصحفيين لنفي الانباء حول هروبه الى جنوب ليبيا والتي وردت في وقت سابق.

وفي الوقت ذاته يقصف طيران الناتو منطقة باب العزيزية بوسط طرابلس التي يقع فيها مقر القذافي. واطلق بعض القياديين العسكريين في المعارضة الليبية تصريحات جاء فيها ان الثوار قد يستولوا على العاصمة الليبية يوم الاحد او الاثنين.

وفي هذا السياق نقلت شبكة التلفزيون "سي ان ان" يوم الاحد عن مسؤول في الحكومة الليبية قوله ان ما لا يقل عن 367 شخصا قتلوا في المعارك على مشارف طرابلس منذ ليلة السبت، كما اصيب أكثر من الف شخص آخر بجروح. وامتنع المسؤول عن الكشف عن مزيد من التفاصيل، وفضل عدم الكشف عن هويته.

الغرب يدعو القذافي الى الاستسلام

اعلن البيت الابيض يوم الاحد ان ايام معمر القذافي في السلطة باتت معدودة. فقد قال جوش ارنست المتحدث باسم البيت الابيض ان الادارة الامريكية تعتقد بان "ايام القذافي معدودة، وان الشعب الليبي يستحق مستقبلا عادلا وديمقراطيا وسلميا". واكد ان واشنطن على اتصال دائم بالمجلس الوطني الانتقالي الليبي.

من جانب آخر دعا الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي الزعيم الليبي في بيان صدر عن قصر الاليزيه الى "تخليص الشعب من المعانات والتنحي عن السلطة".

بدورها قالت المستشارة الالمانية انجيلا ميركل في تصريح لقناة ZDF التلفزيونية الالمانية انه "سيكون جيدا اذا استسلم القذافي بأسرع وقت ممكن". كما صرح وزير الخارجية الالماني غيدو فيسترفيلي للصحفيين في برلين بان المانيا "تأمل بان تم التوصل الى نقطة انعطاف، وقد بدأت الايام الاخيرة للنظام غير العادل"، مشيرا الى ان "المانيا لم تشارك في الغارات الجوية على ليبيا إلا انها اعترفت في شهر يونيو/حزيران الماضي بشرعية المعارضة الليبية في شخص المجلس الوطني الانتقالي".

واعلنت اوانا لونغيسكو المتحدثة الرسمية باسم حلف الناتو ان نظام القذافي قد يسقط في اي لحظة. واردفت قولها ان النظام قريب من الانهيار وان ما "نشاهده هو المرحلة الاخيرة" له، مشيرة الى انه "كلما اسرع القذافي بادراك انه ليست لديه اية فرصة للانتصار، كان أفضل للجميع". كما لفتت الانتباه الى ان ثلاث شخصيات بارزة في النظام الليبي انشقت عنه في اليومين الاخيرين.

اعلامي ليبي: القذافي لم يغادر طرابلس

اكد الاعلامي عبد السلام محمد من العاصمة الليبية في حديث لقناة "روسيا اليوم" ان هناك كثيرا من الدلائل التي تثبت ان العقيد القذافي في طرابلس ولم يغادرها خلافا لما ورد في بعض الانباء. ووصف ما يجري في طرابلس بانه "ملحمة حقيقية". وقال ان قوات المعارضة لا تأتي من خارج المدينة، بل هناك "خلايا نائمة" داخلها  تتأثر برسائل من بعض القنوات الاعلامية العربية وتقوم بعمليات في مختلف المناطق.

بدوره قال محمد صالح شاهد العيان من طرابلس في اتصال هاتفي بقناة "روسيا اليوم" انه توجد في المدينة مجموعات مسلحة تطلق الرصاص عشوائيا على المدنيين. ويحاول الجيش الليبي التصدي لهذه المجموعات بشتى الوسائل. وقال الشاهد ان المعارك دائرة في منطقة الجمعة وبعض المناطق الاخرى.

وقال عبد السلام محمد ان المنطقة الشرقية تشهد اشتباكات مكثفة جدا، ولا تزال القوات الحكومية قادرة على المواجهة وتسيطر على حوالي 60% من العاصمة الليبية. وقال الاعلامي انه تلقى بعض الانباء غير المؤكدة حول "انزال اواسناد من قبل حلف الناتو" غربي طرابلس. وذكر ان الزعيم معمر القذافي ظهر في الساحة الخضراء في وقت متأخر من مساء الاحد. ورجح انه قد يكون هناك انفراج خلال الـ 24 اوالـ 48 ساعة المقبلة لان هناك بعض ممثلي النخبة الثقافية في طرابلس الذين يحاولون ايجاد حل سياسي للازمة.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية