ون جيباو: التطور المستقر لاقتصاد الولايات المتحدة عنصر هام للاستقرار السياسي والاقتصادي في العالم

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/564847/

اكدت القيادة الصينية خلال مباحثاتها مع نائب الرئيس الامريكي جوزيف بايدن  قناعتها بان الولايات المتحدة ستتمكن من التغلب على مصاعبها الاقتصادية لان التطور المستقر لاقتصادها يتسم بأهمية كبيرة بالنسبة للاستقرار السياسي والاقتصادي في العالم.

 

 

 

اكد الرئيس الصيني هو جينتاو خلال لقائه نائب الرئيس الامريكي جوزيف بايدن في بكين اليوم 19 اغسطس/آب ان زيارة الضيف الامريكي ستساهم في تطوير التعاون الشامل بين البلدين.

وقال بايدن بدوره ان "قيادة الولايات المتحدة ترمي الى اقامة علاقات مستقرة مع الصين وترى ضرورة تعاون البلدين الوثيق في المسائل العالمية".

وفي وقت سابق اجرى بايدن مباحثات مع نظيره الصيني شي جينبينغ ورئيس مجلس الدولة الصيني ون جيباو اللذين اعربا عن قناعتهما بان الولايات المتحدة ستتمكن من التغلب على مصاعبها الاقتصادية لان التطور المستقر لاقتصادها وازدهاره يتسمان بأهمية كبيرة بالنسبة للاستقرار السياسي والاقتصادي في العالم.

وبدوره اشار بايدن الى ان تسوية الدين الامريكي تتسم بأهمية كبيرة سواء للاستقرار الاقتصادي في الولايات المتحدة او الصين. وذلك لان جزءا ملموسا من احتياطيات الصين من العملة الصعبة موظف في السندات المالية الامريكية. ورغم اقدام بكين خلال الاشهر الاخيرة على تقليص تلك السندات، لا تزال الصين تعتبر اكبر المستثمرين في الاقتصاد الامريكي. وحسب المعطيات الرسمية، فان قيمة السندات الامريكية لدى الصين بلغت بواقع نهاية شهر مايو/آيار الماضي 1.16 ترليون دولار.

هذا وقد وصل بايدن الى الصين يوم 17 أغسطس/آب بزيارة رسمية تستغرق 6 أيام بدعوة من نظيره الصيني شي جينبينغ. وبعد زيارته الصين سيواصل بايدن جولته الاسيوية في منغوليا واليابان.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك