سيناتور روسي: خلافات داخلية تحول دون انضمام فلسطين الى الامم المتحدة

أخبار العالم العربي

ميخائيل مارغيلوف رئيس لجنة الشؤون الدولية في مجلس الاتحاد الروسي المبعوث الخاص للرئيس الروسي الى افريقياميخائيل مارغيلوف رئيس لجنة الشؤون الدولية في مجلس الاتحاد الروسي المبعوث الخاص للرئيس الروسي الى افريقيا
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/564580/

اعلن ميخائيل مارغيلوف رئيس لجنة الشؤون الدولية في مجلس الاتحاد الروسي ، المبعوث الخاص للرئيس الروسي الى افريقيا، ان تطلعات فلسطين للانضمام الى الامم المتحدة قد تواجه مشاكل بسبب الخلافات الداخلية وموقف الولايات المتحدة.

اعلن ميخائيل مارغيلوف رئيس لجنة الشؤون الدولية في مجلس الاتحاد الروسي ، المبعوث الخاص للرئيس الروسي الى افريقيا، للصحفيين يوم الاثنين 15 اغسطس/اب ان تطلعات فلسطين للانضمام الى الامم المتحدة قد تواجه مشاكل بسبب الخلافات الداخلية وموقف الولايات المتحدة.

ويعتقد السيناتور ان طلب الاعتراف بالدولة الفلسطينية الذي ينوي الرئيس الفلسطيني محمود عباس ان يتوجه به الى الامم المتحدة في شهر سبتمبر/ايلول المقبل قد يحظى بتأييد العدد الضروري من اعضاء الجمعية العامة للامم المتحدة، إلا ان قبول فلسطين في هذه المنظمة الدولية يتطلب موافقة مجلس الامن الدولي الذي "يعارض انضمام فلسطين عضو واحد فيه على الأقل، ألا وهو الولايات المتحدة الامريكية".

وقال مارغيلوف ان "القيادة الفلسطينية ترى ان التوجه الى الامم المتحدة بحد ذاته سيعزز مواقع فلسطين في المفاوضات مع اسرائيل"، مشيرا الى ان "روسيا تؤيد المبادرة الفلسطينية بشرط ألا يكون هذا التوجه بديلا للمفاوضات". واعرب عن قناعته بان اي طرف من طرفي النزاع الشرق اوسطي "لن يفلح في تسويته عن طريق اتخاذ خطوات احادية الجانب". واضاف ان الخلافات الموجودة بين فتح وحماس تعرقل المفاوضات وتخلق عوائق امام انضمام فلسطين الى الامم المتحدة.

واشار البرلماني الروسي الى ان حوار المصالحة "انقطع فعليا بسبب تعثر المفاوضات حول تشكيل الحكومة الانتقالية المؤقتة"، علما بان "الطرفين لم يتفقا على شخصية رئيس الوزراء".

واكد مارغيلوف قائلا انه "في مثل هذه الحالة فان طلب فلسطين نيل العضوية في الامم المتحدة سيفقد من قيمته في ظل الخلافات الداخلية لانه لن يكون هناك وفد موحد تحت علم واحد". وخلص الى القول ان "فلسطين لن تستطيع الاستفادة من العضوية الكاملة الحقوق في الامم المتحدة، إلا بعد تسوية الامور الداخلية".

المصدر: وكالة "ايتار - تاس"

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية