أنباء عن عملية عسكرية في ريف دمشق.. وكندا تشدد عقوباتها ضد سورية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/564472/

نقلت قناة "الجزيرة" عن مصادر في المعارضة السورية ان قوات الجيش دخلت فجر يوم الاحد 14 أغسطس/آب بلدتي سقبا وحامورية بريف الدمشق. واضافت القناة أن البلدتين شهدتا إطلاقا كثيفا للنار. من جانب آخر، شددت كندا يوم السبت عقوباتها بحق النظام السورية وقامت بتجميد أصول وممتلكات عدد اضافي من كبار المسؤولين السوريين.

نقلت قناة "الجزيرة" عن مصادر في المعارضة السورية ان قوات الجيش دخلت فجر يوم الاحد 14 أغسطس/آب بلدتي سقبا وحامورية بريف الدمشق. واضافت القناة أن البلدتين شهدتا إطلاقا كثيفا للنار.

كما أفادت مصادر بسقوط قتلى وجرحى في بلدة بصرى الحرير بريف إدلب.

وسبق أن قال ناشطون سوريون ان 11 شخصا قتلوا يوم السبت نتيجة عمليات عسكرية يجريها الجيش السورية في كل من اللاذقية وبلدة الحولة قرب حمص وحماة.

من جانب آخر، ذكرت وكالة "سانا" السورية الرسمية ان مواطنا قتل برصاص مجموعة مسلحة أثناء مرور سيارته عبر بلدة الحولة بالتزامن مع مرور جنازة أحد القتلى الذين سقطوا فى تظاهرات يوم الجمعة.

كندا تشدد عقوباتها ضد سورية

شددت كندا يوم السبت عقوباتها بحق النظام السورية وقامت بتجميد أصول وممتلكات عدد إضافي من كبار المسؤولين السوريين.

وكانت اوتاوا فرضت نهاية مايو/أيار الماضي سلسلة من العقوبات الاقتصادية والسياسية على سورية تتضمن منع كبار المسؤولين في البلاد من زيارة كندا وتجميد ممتلكاتهم واصولهم.

وأعلن وزير الخارجية الكندي جون بيرد ان الحكومة الكندية أدرجت 4 أسماء جديدة على القائمة السوداء.

والأربعة هم محمد مفلح رئيس جهاز الامن العسكري في مدينة حماة، وتوفيق يونس رئيس الأمن الداخلي في قيادة الاستخبارات، ومحمد مخلوف خال الرئيس بشار الاسد وايمن جابر المسؤول في ميلشيات شبيبة البعث.

كما شملت العقوبات الجديدة البنك التجاري السوري وشركة "سيرياتل" للاتصالات، حسب ما اعلنت وزارة الخارجية الكندية.

وقال بيرد: "لقد فقد نظام الاسد كل شرعية عندما قتل الرجال والنساء الاطفال للبقاء في السلطة. لا بد من وقف حملة الترهيب هذه"، معتبرا ان هذه العقوبات الجديدة ستساهم في "عزل" النظام السوري.

"حرييت":أنقرة لا تستبعد خيار التدخل الدولي في سورية

في غضون ذلك، نقلت صحيفة "حرييت" التركية عن مسؤول تركي أن أنقرة لا تستبعد خيار التدخل الدولي في سورية، إذا لم يوقف نظام الأسد استخدام العنف ضد شعبه. وقال المسؤول إن النظام الذي لا يستمع إلى نصيحة صديقه وجاره ويواصل فتح النار ضد شعبه لا يمكن لتركيا أن تكون صديقة له، مشيراً إلى أن رسالة الرئيس التركي التي حملها وزير الخارجية أحمد داود أوغلو كانت بمثابة إنذار أخير.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية