فتح وحماس تعلنان تأجيل لقائهما الذي كان مقررا يوم الاربعاء في دمشق

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/56425/

اعلنت حركتا حماس وفتح يوم الثلاثاء 19 اكتوبر/تشرين الاول تأجيل لقائهما الذي كان مقررا الاربعاء في دمشق لمتابعة البحث في ملف المصالحة الفلسطينية، بسبب خلافات حول مكان انعقاده.

 اعلنت حركتا حماس وفتح يوم الثلاثاء 19 اكتوبر/تشرين الاول تأجيل لقائهما الذي كان مقررا الاربعاء في دمشق لمتابعة البحث في ملف المصالحة الفلسطينية، بسبب خلافات حول مكان انعقاده.
وقال عزت الرشق عضو المكتب السياسي لحماس ان حركة فتح التي يتزعمها الرئيس الفلسطيني محمود عباس اعتذرت عن حضور لقاء المصالحة في دمشق الاربعاء، مشيرا الى ان حماس وحرصا منها على انجاز المصالحة وازالة كل الذرائع فانها ستتواصل مع فتح لترتيب موعد بديل من اجل عقد اللقاء في اسرع وقت ممكن".

كما اكد فوزي برهوم المتحدث باسم حماس ان حركة فتح طلبت نقل اللقاء من دمشق"، مضيفا ان "هذا غير مبرر وغير مقنع. نحن نستهجن موقف فتح المصر على هذا التغيير للمكان وهذا عكس ما اتفقنا علية في لقاء دمشق الاخير ونحن ابلغنا فتح ان اللقاء هو في نفس المكان في دمشق".
من جهتها اعلنت مصادر في حركة فتح ان الحركة طلبت من حماس نقل اللقاء من دمشق الى بيروت او اي مكان اخر الا انها رفضت هذا الطلب.
وقال عزام الاحمد عضو اللجنة المركزية لحركة فتح والذي يتولى ملف الحوار مع حماس، ان حركته تنتظر من حماس تحديد موعد ومكان جديدين لاستكماله.
واضاف الاحمد "حتى هذه اللحظة لا يوجد جديد، ونحن خولنا حركة حماس باختيار مكان وزمان جديد لهذه الجلسة، وننتظر منهم الرد".
وجاء هذا التأجيل بعد لقاء رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل مع وفد مجموعة الحكماء الذي يضم الرئيس الامريكي الاسبق جيمي كارتر في دمشق.
وقال كارتر من جهته في مؤتمر صحفي ان رفض حركة فتح جاء بسبب عدم رغبتها في اجراء مباحثات مع حماس في دمشق حيث يوجد مقر مكتبها السياسي ويعيش الكثير من قادتها.

المصدر: وكالة الانباء الفرنسية

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية