المعلم يؤكد لوفد دولي أن سورية مصممة على إجراء حوار وطني والقيام بإصلاحات

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/564215/

أكد وليد المعلم وزير الخارجية السوري في لقاء مع وفد يضم مبعوثين من جنوب إفريقيا والبرازيل والهند، الدول التي تشغل مقاعد غير دائمة في مجلس الأمن الدولي، أن بلاده مصممة على إجراء حوار وطني والقيام بإصلاحات.

 

أكد وليد المعلم وزير الخارجية السوري في لقاء مع وفد يضم مبعوثين من جنوب إفريقيا والبرازيل والهند، الدول التي تشغل مقاعد غير دائمة في مجلس الأمن الدولي، أن بلاده مصممة على إجراء حوار وطني والقيام بإصلاحات.

ونقلت وكالة "سانا" السورية الرسمية للأنباء يوم الأربعاء 10 أغسطس/آب أن المعلم "شرح للوفد الأوضاع التي شهدتها بعض المدن السورية نتيجة قيام مجموعات مسلحة بالقتل والتخريب. وأوضح أن وحدات من الجيش العربي السوري أعادت الأمن والاستقرار إلى تلك المدن".

وأشار المعلم إلى أن وحدات الجيش "بدأت صباح اليوم مغادرة حماة ومراسلي وكالات الأنباء ذهبوا لمشاهدة الوضع هناك"، مؤكدا أن سورية "مصممة على الحوار الوطني وتنفيذ حزمة الإصلاحات" التي أعلن عنها الرئيس بشار الأسد.

وأضافت الوكالة أن وزير الخارجية السوري "بين بأن ما تتعرض له سورية من تدخلات خارجية وتحريض إعلامي واسع يهدف للضغط على قرارها السياسي المستقل الذي يقف حائلا في تحقيق اجندات خارجية". وشدد المعلم على أن "سورية ستخرج من هذه الأزمة أقوى شكيمة وأشد بأسا".

ويشار في هذا السياق إلى أن الحكومة البرازيلية قد أعلنت يوم الثلاثاء أن بعثة من الهند والبرازيل وجنوب إفريقيا ستزور دمشق الأربعاء لنقل رسالة بوجوب وقف القمع الدامي الذي يشنه ضد المتظاهرين والحوار مع المعارضة. وقال متحدث باسم وزارة الخارجية البرازيلية لوكالة الصحافة الفرنسية "إنها مبادرة من منتدى الدول الناشئة" غير الرسمي الذي أسس في ظل حكومة الرئيس البرازيلي السابق لويس ايناسيو لولا دا سيلفا.

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية