مجلس الامن يدعو كافة اطراف النزاع في اليمن الى تحريك العملية السياسية الانتقالية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/564193/

يتعين على كافة الاطراف اليمنية" البدء على عجل بعملية سياسية انتقالية مفتوحة للجميع، ومنظمة بقيادة اليمنيين، تتجاوب مع احتياجات واماني الشعب اليمني في التغيير". بهذا النداء توجه مجلس الامن الدولي الى جميع الاطراف في اليمن، انصار السلطة الحالية والمعارضة، في 9 اغسطس/آب.

يتعين على كافة الاطراف اليمنية" البدء على عجل بعملية سياسية انتقالية مفتوحة للجميع، ومنظمة بقيادة اليمنيين، تتجاوب مع احتياجات واماني الشعب اليمني في التغيير". بهذا النداء توجه مجلس الامن الدولي الى جميع الاطراف في اليمن ،انصار السلطة الحالية والمعارضة، في 9 اغسطس/آب.

فبعد الاستماع الى تقرير سكرتارية الامم المتحدة حول الوضع في اليمن، حرر اعضاء مجلس الامن بيانا للنشر، اعربوا فيه عن "قلقهم العميق من تردي الوضع بشكل خطر في مجال الامن، بما في ذلك الخطر الذي ينطلق من تنظيم "القاعدة في شبه الجزيرة العربية".

ودعا اعضاء مجلس الامن الدولي كافة الاطراف اليمنية الى "التخلي عن العنف، والتحلي باقصى درجات ضبط النفس، وتنفيذ التزاماتها التي تنبثق من بنود القانون الدولي بهذا الشأن".

هذا وطالبت منظمة الدفاع عن حقوق الانسان الدولية "هيومان رايتز ووتش" مؤخرا بعقد اجتماع خاص لمجلس الامم المتحدة لحقوق الانسان، يكرس للوضع في اليمن. وترى هذه المنظمة ان من الضروري ارسال بعثة من المجلس الى هناك لمراقبة الوضع في مجال حقوق الانسان، واعداد تقرير بهذا الصدد.

ووفقا للمعلومات التي تلقاها منتسبو المنظمة فان قوى الامن اليمنية، اضافة الى الاعتداء على السكان المسالمين خلال الصدامات المسلحة  في شمال البلد،  مذنبة في استخدام القوة بصورة غير قانونية ضد المشاركين في مظاهرات الاحتجاج السلمية، التي تدعو الى تنحي علي عبد الله صالح. وقد وثقت "هيومان رايتز ووتش" منذ فبراير/شياط وفاة 174 مشاركا في فعاليات الاحتجاج، لقوا مصرعهم على ايدي قوى الامن والتشكيلات المسلحة الموالية للنظام.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية