ساركوزي يؤكد ضرورة رفع سن التقاعد واحتجاجات واسعة تعم فرنسا من جديد

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/56417/

شدد الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي على ضرورة رفع سن التقاعد وتعديل نظام الضمان الاجتماعي ودعا المحتجين ألا يخرجوا عن نطاق القانون. وتزامنت تصريحات ساركوزي خلال قمة دوفيل مع تجدد الاحتجاجات يوم الثلاثاء 19 أكتوبر/ تشرين الأول في مناطق مختلفة من فرنسا.

شدد الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي على ضرورة رفع سن التقاعد وتعديل نظام الضمان الاجتماعي. وفي معرض جوابه عن سؤال بشأن موقفه من الاحتجاجات الجارية في مختلف أنحاء فرنسا أشار ساركوزي إلى أن الأفكار التي شملتها خطة حكومته قد تم تأجيلها مرات عدة.

ودعا الرئيس الفرنسي المحتجين ألا يخرجوا عن نطاق القانون.

وتزامنت تصريحات ساركوزي خلال قمة دوفيل مع تجدد الاحتجاجات يوم الثلاثاء 19 أكتوبر/ تشرين الأول في مناطق مختلفة من فرنسا.

وقد اتسعت دائرة الشلل في قطاعات النقل والصناعة والتعليم في فرنسا. وتظاهر نحو مليون شخص في أكثر من 200 مدينة وبلدة فرنسية.

وخرجت الجماهير الغاضبة عن طوعها في بعض ضواحي المدن الكبرى، فأحرقت ما طالته يداها وانجلى ليل ضاحية /نانتار/ في باريس عن مشاهد السيارات المتفحمة والمحطمة وأكشاك الهاتف المخربة.

وعزا البعض إتلاف الممتلكات إلى المراهقين الذين انضموا إلى الاحتجاجات، سخطا على خطة الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي لرفع سن التقاعد، خطوة يرى فيها بعضهم تمديدا لعمل الكبار على حساب وظائف الصغار.

وأحصت الحكومة  توقف الدراسة في قرابة 260 مدرسة ثانوية، وتراجعت الرحلات الجوية في مطارات باريس بنسبة 50%. وأمام تقلص مخزون الوقود في المطارات طالبت إدارة الطيران الشركات الجوية الأوروبية بتزويد طائراتها بما يكفي لتأمين رحلات العودة.

وبعد سادس جولة من الاحتجاجات المستمرة منذ قرابة شهر، أغلقت الكثير من محطات الوقود أبوابها، ويقدر لهذا الوضع أن يستمر بعد رفض عمال مصافي التكرير دعوة الحكومة لاسئناف العمل. وهذا الوضع دفع الأخيرة لتشكيل مجموعة طوارئ على مستوى وزارة الداخلية.
ويذكر في هذا الصدد أن مجلس الشيوخ الفرنسي سيصوت يوم الأربعاء أو يوم الخميس على مشروع قانون يقضي برفع سن التقاعد من 60 إلى 62 عاما.

المصدر: وكالات
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك