عودة الامسيات الرمضانية الى العراق

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/564019/

رغم الواقع الامني المتعثر الذي فرض على العراقيين العودة الى المنازل مع حلول المساء فإن شهر رمضان قد قلب الآية وبعث الطمأنينة في النفوس وفتح الباب من جديد للامسيات العراقية الرمضانية .

يقضي أغلب العراقيين أوقاتهم في شهر رمضان المبارك في المقاهي والمطاعم حيث يتوافدون بعد الافطار ويبقون حتى السحور. التجمعات لدى الرجال على وجه الخصوص في رمضان كانت من الطقوس المتعارف عليها في العراق وتبدأ بعد ساعة او ساعتين من الافطار وتنتهي مع اقتراب وقت السحور حيث تنتشر المسابقات بين الرجال من خلال بعض الالعاب في المقاهي كلعبة المحيبس والدومينو .

واذا كان الواقع الامني المتعثر قد فرض على العراقيين منذ عام 2003  العودة الى المنازل مع حلول المساء فإن شهر رمضان قد قلب الآاية وبعث الطمأنينة في النفوس وفتح الباب من جديد للامسيات العراقية الرمضانية .

التفاصيل في التقرير المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)