انباء تتحدث عن نجاح طالبان في قتل بعض من اشترك في تصفية بن لادن

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/563942/

افادت بعض وسائل الاعلام الامريكية بانه كان على متن المروحية التي اسقطها مؤخرا مسلحو "طالبان" بولاية وردك الافغانية افراد من الوحدة الخاصة التي قامت بتصفية اسامة بن لادن زعيم  تنظيم "القاعدة" الارهابي في شهر مايو/ايار الماضي.

افادت بعض وسائل الاعلام الامريكية يوم السبت 6 اغسطس/اب بانه كان على متن المروحية التي اسقطها مؤخرا مسلحو "طالبان" بولاية وردك الافغانية افراد من الوحدة الخاصة التي قامت بتصفية اسامة بن لادن زعيم  تنظيم "القاعدة" الارهابي في شهر مايو/ايار الماضي.

وحسبما افادت وكالة "اسوشيتد برس" كان على متن المروحية 22 شخصا من افراد الوحدات الخاصة التابعة للقوات البحرية، و3 افراد من الوحدات الخاصة للقوات الجوية، ومدرب كلاب مع كلبه، ومترجم مدني واعضاء الطاقم الذين لم يذكر عددهم الدقيق بالاضافة الى 7 عناصر من القوات الخاصة الافغانية.

وذكرت قناة "فوكس نيوز" التلفزيونية نقلا عن مصادر في البنتاغون لم تذكر اسماءهم ان "ما يربو على 20 عسكريا من هؤلاء الذين لقوا مصرعهم نتيجة اسقاط المروحية كانوا من افراد "الفريق السادس" لقوات SEALS الخاصة الذي قام بتصفية بن لادن".

واشارت الصحف الامريكية الى ان هذه هي أكبر خسارة تكبدتها القوات المسلحة الامريكية بافغانستان في يوم واحد منذ وصول تلك القوات الى هناك في عام 2001ا. وقبل ذلك كان 28 يونيو/حزيران عام 2005 بمثابة "اليوم الاسود" للقوات الامريكية حين اسقط المسلحون بولاية كنر الافغانية مروحية كانت تقل 16 عسكريا من الوحدات الخاصة التابعة للقوات البحرية والبرية الامريكية.

واعترفت الادارة الامريكية بان سبب تحطم المروحية في ولاية وردك هو اصابتها بقذيفة، وليس عطب فني. ولم تورد اية معلومات حول نوع السلاح الذي استخدم لدى الاسقاط. وكان المسلحون الافغان قد اعلنوا مسؤوليتهم عن هذه العملية.

هذا وكان الرئيس الافغاني حامد كرزاي قد اصدر بيانا جاء فيه ان مروحية للقوات الدولية تحطمت الليلة الماضية بولاية وردك، مما اودى بحياة 31 عسكريا امريكيا و7 عسكريين افغان. وقدم كرزاي تعازيه الى الرئيس الامريكي باراك اوباما بها الخصوص.

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك