الغزيون يستعينون بأرضهم.. من أجل إعمارها

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/56391/

رغم الحصار الذي تفرضه تل أبيب على دخول مواد البناء إلى قطاع غزة، إلا أن الفلسطينيين هناك تمكنوا من استخراج بعض منها من جوف واد امتلأ بها بغفلة عن إسرائيل.

رغم الحصار الذي تفرضه تل أبيب على دخول مواد البناء إلى قطاع غزة، إلا أن الفلسطينيين هناك تمكنوا من استخراج بعض منها من جوف واد امتلأ بها بغفلة عن إسرائيل.

وقد تمكن الغزيون من العثور على أكبر منجم لمادة الحصمة، التي جرفتها السيول عبر عقود من جبال الخليل في الضفة الغربية لتجد مستقرا أخيرا لها في قاع وادي قطاع غزة.

والحصمة تقع على رأس قائمة من المواد التي حظرت إسرائيل دخولَها إلى القطاع المتعطش لإعادة الاعمار.

وتنتظرمئات آلاف الأطنان لاستخراجها من الوادي، وهو ما يعني أن غزة ستكتفي إلى حين. وسيتم استخدام هذه الحصمة في إعادة الإعمار ورصف الطرقات.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)