الاتحاد الاوروبي يعرب عن قلقه من توسع المستوطنات الاسرائيلية في القدس الشرقية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/563877/

اعربت كاثرين اشتون المفوضة العليا للسياسة الخارجية والامن في الاتحاد الاوروبي يوم الجمعة 5 اغسطس/اب عن قلق الاتحاد الاوروبي من قرار السلطات الاسرائيلية ببناء وحدات سكنية جديدة للمستوطنين بالقدس الشرقية.

اعربت كاثرين اشتون المفوضة العليا للسياسة الخارجية والامن في الاتحاد الاوروبي يوم الجمعة 5 اغسطس/اب عن قلق الاتحاد الاوروبي من قرار السلطات الاسرائيلية ببناء وحدات سكنية جديدة للمستوطنين بالقدس الشرقية.

واعلنت اشتون في بيانها ان "الاتحاد الاوروبي يدعو السلطات الاسرائيلية الى الوقف الفوري لكافة الاعمال لتوسيع المستوطنات في الضفة الغربية، بما في ذلك بالقدس الشرقية. ويتعارض النشاط الاستيطاني مع القانون".

وقالت المفوضة الاوروبية ان التوسيع اللاحق للمستوطنات يثير الاسف، علما بان الاتحاد الاوروبي وشركاءه الدوليين يحاولون تهيئة الظروف الملائمة لاستئناف المفاوضات الرامية الى تسوية عادلة ووطيدة للنزاع.

واشارت اشتون الى ان مواصلة بناء المستوطنات تقوض الثقة بين طرفي النزاع والجهود المبذولة من اجل استئناف عملية التفاوض.

واكدت المفوضة قائلة: "انني على اعتقاد بانه لا يمكن احلال السلام الثابت في الشرق الاوسط من دون اقامة دولتين، هما دولة اسرائيل والدولة الفلسطينية القادرة على الاستمرار، تتعايشان بشكل سلمي وآمن جنبا الى جانب. ويعرض الاستيطان مثل هذه الآفاق للخطر".

الخارجية الفرنسية: باريس تدين القرار الاسرائيلي ببناء المستوطنات في القدس الشرقية

اعلنت وزارة الخارجية الفرنسية يوم الجمعة 5 اغسطس/اب ان فرنسا تدين القرار الاسرائيلي لبناء المستوطنات في حي هار حوما بالقدس الشرقية الذي وافقت عليه وزارة الداخلية الاسرائيلية يوم الخميس.

وقالت كريستين فاج المتحدثة باسم وزارة الخارجية الفرنسية ان باريس تعتبر النشاط الاستيطاني الاسرائيلي في الضفة الغربية والقدس الشرقية امرا غير شرعي يعيق تحقيق السلام في المنطقة. واضافت ان من شأن ذلك ان يؤجج التوتر بين اسرائيل والسلطة الفلسطينية ويزيد من صعوبة استئناف المفاوضات. ودعت اسرائيل الى التخلي عن هذا القرار.

هذا وكانت وزارة الداخلية الاسرائيلية قد وافقت يوم الخميس الماضي على برنامج بناء 900 وحدة سكنية في الحي المذكور من القدس الشرقية. وقالت ان ذلك يهدف الى حل مشكلة غلاء اسعار السكن في اسرائيل.

المصدر: "انترفاكس"، "فرانس برس"

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية