أوكرانيا تنظر في ألغاء عقد لتوريد الغاز الروسي

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/563853/

أعلن نيقولاي آزاروف، رئيس الوزراء الأوكراني، أن الحكومة الاوكرانية تدرس امكانية فسخ عقد غير مربح، بحسب تعبيره، لتوريد الغاز الروسي والذي تم التوقيع عليه من قبل يوليا تيموشينكو، رئيسة الوزراء السابقة.

أعلن نيقولاي آزاروف، رئيس الوزراء الأوكراني، أن الحكومة الاوكرانية تدرس امكانية فسخ عقد غير مربح، بحسب تعبيره، لتوريد الغاز الروسي والذي تم التوقيع عليه من قبل يوليا تيموشينكو، رئيسة الوزراء السابقة.

وتنظر محكمة كييف منذ نهاية شهر يونيو/حزيران الماضي في قضية الغاز المرفوعة ضد تيموشينكو المتهمة من قبل النيابة العامة بتجاوز صلاحياتها اثناء التوقيع على العقد مع روسيا الاتحادية لتوريد الغاز عام 2009. وتجري جلسة دورية في محكمة كييف يوم 5 أغسطس/آب لتداول القضية المذكورة، حيث سيحضرها آزاروف للادلاء بشهادته.

وقال آزاروف يوم 5 أغسطس/آب "إننا ندرس هذه المسألة (التوجه الى المحكمة) لكن عملية الاستئناف القضائية في حال تحريكها ستأخذ الكثير من الوقت وتتطلب دراسة تفصيلية"، معربا عن أمله في أن يتم اعادة النظر في العقد عن طريق المحادثات.

وكانت شركتي "غازبروم" و"نفط غاز اوكرانيا" وقعتا في 19 يناير/كانون الثاني 2009 عقدين أحدهما لبيع وشراء الغاز للفترة ما بين 2009 لغاية 2019 والاخر يتعلق بحجم وظروف ترانزيت الغاز الروسي عبر الاراضي الاوكرانية للفترة ذاتها.

وتسعى كييف لاعادة النظر في معادلة سعر الغاز الواردة  في الاتفاق بين البلدين، معتبرة انها غير عادلة. في حين تعلن روسيا أنها مرتاحة للاتفاق الساري، لكنها مستعدة لسماع اقتراحات اوكرانيا.

يشار الى أن اوكرانيا تحصل على تخفيض بنسبة 30%  على  سعر الغاز الروسي شرط ان لا يقل هذا السعر عن 100 دولار لكل ألف متر مكعب.

وتطالب اوكرانيا بالغاء تعرفة توريد الغاز. ومن اللافت أن الاتفاق حول التخفيض تم التوصل اليه في ابريل/نيسان 2010 مع تمديد وجود اسطول البحر الأسود الروسي في شبه جزيرة القرم العائدة لاوكرانيا لما بعد عام 2017 لمدة 25 سنة.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك