لم الشمل.. هاجس آلاف العائلات الفلسطينية

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/56384/

"لم الشمل" داخل الوطن وخارجه قضية آلاف العائلات الفلسطينية التي تعيش مشتتة بسبب السياسات الإسرائيلية، وما تفرزه من قرارات تعسفية تهدف إلى جعل حياة الفلسطينيين أكثر ألما وتعقيدا.

"لم الشمل" داخل الوطن وخارجه قضية آلاف العائلات الفلسطينية التي تعيش مشتتة بسبب السياسات الإسرائيلية، وما تفرزه من قرارات تعسفية تهدف إلى جعل حياة الفلسطينيين أكثر ألما وتعقيدا.

وتمثل قصة يوسف جعاريم احد كوابيس تشتت العائلات الفلسطينية. فبعد عشر سنوات قضتها العائلة مشتت الاطراف، حيث الزوجة في عمان والزوج في نابلس، وما بينهما الاطفال، الذين عاشو حياة التنقل المستمر بين الوالدين. الى ان تجمعو اخيرا قبل ايام بحصول الزوجة على تصريح زيارة لايام معدوده شريطة مغادرة نابلس فور انتهاء مدة التصريح. الا ان السيدة جعاريم قد قررت مخالفة القرارات الاسرائيلية والبقاء في نابلس مدركة صعوبة الايام القادمة والتي قد تقضيها في سجن كبير، ممنوعة من التنقل والحركة، على امل ان تحصل اخيرا على قرار لم الشمل والهوية الفلسطينية، لتنهي بذلك كابوس التشتت وتبدأ مع كابوس اخر وهو الخوف من الترحيل الاجباري.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)